كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
المرتبة 38 --- أرقــــــــــــــام --- موسوعة الرشيد
أرقــــــــــــــام
المرتبة 38
اضيف بتأريخ : 17/ 04/ 2010

المرتبة 38

الرشيد نت

أكد عالم الاقتصاد الإيراني البروفسور جاويد صالحي أصفهاني في مقال له نشر في مجلة «السياسات الخارجية» (الأميركية) (foreign policy) في العدد الخاص بشهر أغسطس (آب) من عام 2009 الماضي تحدث فيه عن الأسباب التي أسهمت في أن تحصل إيران على مرتبة متقدمة في ترتيب الدول القريبة من الفشل، وذلك في تقرير عام 2009 م للدول الفاشلة والذي وضع الصومال في المرتبة الأولى والنرويج في المرتبة الأخيرة، حيث احتلت إيران المرتبة 38 مقارنة بالمرتبة 49 للعام 2008م، أي إنها تقدمت خلال عام واحد 11 مرتبة نحو الفشل.

ويرى أصفهاني أن أحد الأسباب الرئيسية لوصول إيران لهذا المستوى هو سياسات أحمدي نجاد الاقتصادية، وخاصة سياسة (العدالة الاجتماعية) والتي رفع شعارها تحت مسمى (توزيع الثروة النفطية على المواطنين بطريقة أكثر عدلا) وذلك من خلال دعم الأسعار، فقد أسهمت هذه السياسة في رأي الاقتصاديين إلى ارتفاع معدلات التضخم، حيث ارتفعت من 15% إلى 30% مما يعني أن المستفيد الأكبر من سياسة دعم الأسعار هذه هم الأغنياء لأن استهلاكهم أكبر.

 


التعليقات
لا يوجد تعليقات

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: