كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
الحوثيون ( النشأة ، العقيدة ، الأهداف ) --- كتـــــب خاصـــــة --- موسوعة الرشيد
كتـــــب خاصـــــة
الحوثيون ( النشأة ، العقيدة ، الأهداف )
اضيف بتأريخ : 17/ 06/ 2010

 

موسوعة  الرشيد / خاص

 

إن الصراع بين الإسلام وأعدائه ، وبين التوحيد وبين أعدائه ، صراع قديم منذ أن خلق الله آدم عليه السلام وأمر الملائكة أن تسجد له فأبى إبليس قال تعالى{ وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ } البقرة34البقرة: ٣٤

وإن الصراع بين أهل التوحيد وبين أهل البدع ، لهو مستمر وقائم سواء من ما مضى أو ما بقي منذ أن كان النبي- صلى الله عليه وسلم- يعيش بين أصحابه يتلقى الوحي من السماء ظهرت أفكار منحرفة هي أصول المبتدعة .

ففي ذلك الحين وقف ذو الخويصرة بين يدي- رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال (( يا محمد إعدل فإنك لم تعدل : فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : (( ويحك فمن يعدل إن لم أعدل ، ألا تأمنوني وأنا أمين السماء فقال الرسول – صلى الله عليه وسلم لأصحابه : يخرج من ضئضي  _ أي نسله_ هذا  قوماً يقرءون القرآن لا يجاوز حناجرهم ، يقتلون أهل الإسلام، ويدعون أهل الأوثان ، يمرقون من الإسلام ، كما يمرق السهم من الرمية لئن أدركتهم لأقتلنهم  مثل عاد ))

ولم تزل تتابع البدع في مناوئة التوحيد ومحاربة السنة ، فظهر مذهب التشيع الذي ترجع أصوله لأبن سبأ اليهودي والمجوسي فظهر منهم من يعظم آل البيت ويرفعونهم إلى مقام النبوة بل لمقام الإلوهية .

وإلى الآن لا زال الشيعة يكيدون للقرآن والسنة ، وينشرون مذهبهم، ولا ننسى ما فعله الشيعة عبر التاريخ، لما عاونوا المغول التتار ، فقتلوا أهل السنة والجماعة، ولا ننسى ما فعلوه في التاريخ في بلدان المسلمين عامة، وفي بلاد الحرمين خاصة من ترويع للحجاج وزرع الفتن، ورأينا معاونتهم لإيران ، ولا يخفى ما يقع على إخواننا من أهل السنة في العراق وإيران تسلط الشيعة عليهم .

ولا يزالون إلى اليوم يكيدون لأهل هذه البلاد خصوصاً، ومن ذلك وفجأة سمع الناس في مشارق الأرض ومغاربها عن طائفة الحوثيين وتمردهم، الذين دخلوا في صراع مع الحكومة اليمنية ، ولم يقتصر الصراع على الأفكار أو المبادئ أو السجال السياسي ، بل والصدام العسكري أقصاه ، وتساءل كثيرون عن جماعة الحوثيين من هم وما هي عقائدهم، وما هي أهدافهم، وما سبب تعديهم على الأراضي السعودية ؟  .

وفي هذا البحث أحاول الإجابة عن هذه الأسئلة، فجاءت  خطة البحث على  النحو التالي:

1.                  نشأة الحوثيين .

2.                  عقائد الحوثيين.

3.                  خطر الحوثيين وسبل المواجهة والوقاية .

 ثم اتبعت ذلك بالخاتمة والمراجع والفهارس.

أما المنهج المتبع في البحث فمنهج العرض الوصفي النقدي، وذلك بعرض جذور الحركة الحوثية وتطوراتها وعقائدها ثم نقدها بأسلوب علمي بعيد عن التعصب.

للإطلاع على الكتاب أضغط هنا .

 

 


 

التعليقات
عدد التعليقات 1
تناقص المؤمنين بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : إبراهيم البجائي بتاريخ :20/12/2011
من جهة نعلم كلنا أن بداية الصراع ما بين الحق والباطل، الشر والخير، الإيمان والكفر والطاعة والمعصية...كان منذ أن خلق الله آدم عليه السلام، ويتجلى ذلك فيما ذهب إليه إبليس في كل من سورة الأعراف، الآيات من 12 إلى 18، وسورة الحجر، الأيات من 32 إلى 43، وأيضا ما جاء في سورة البقرة، الآيات 101 و102، ومن جهة أخرى نرى المسلمين يتنابزون بالألقاب ويتفرقون شيعا مع التعصب والإصرار فيه، في حين أن حزب الشيطان يقود العالم والمسلمين ويوجههم حيثما شاء وخير دليل هو ما أظهرته وكشفته الثورات الأخيرة في البلدان التي تسمى نفسها إسلامية، كأن ليس للمسلمين مخ يتدبرون به دينهم ... عيب وعار

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: