كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
الداخل الايراني وتحديات استمرار الحكومة الدينية --- كتـــــب خاصـــــة --- موسوعة الرشيد
كتـــــب خاصـــــة
الداخل الايراني وتحديات استمرار الحكومة الدينية
اضيف بتأريخ : 16/ 03/ 2012

الداخل الايراني

وتحديات استمرار الحكومة الدينية

موسوعة الرشيد / خاص

اعداد قسم البحوث والدراسات بموسوعة الرشيد

 

المقدمة :

ايران هي الدولة الشرق اوسطية تقع جنوب غرب اسيا وشمال شرق الجزيرة العربية ويحدها من الشرق باكستان وافغانستان ومن الشمال تركمانستان وبحر قزوين وارمينيا واذربيجان ومن الغرب تركيا والعراق ، ويقع الخليج العربي وخليج عمان الى الجنوب ويبلغ سكانها 73 مليون نسمة تبلغ مساحتها(633.188)كم2

.

أما لغة البلاد فقد ظل الإيرانيون (وكذلك غير الإيرانيين ) يطلقون عليها اسم (اللغة الفارسية )وهي اللغة الرسمية في البلاد.

ووسميت بالفارسية نسبة الى ببلاد فارس وتعتبر بلاد فارس إحدى أقدم دول العالم إذ يمتد تاريخها إلى حوالي الخمسة ألاف سنة وهي نقطة اتصال إستراتيجية في المنطقة لذلك تعرضت لفترات عديدة للغزو والاحتلال عن طريق قوى أجنبية متعددة.

و في منتصف القرن السابع أي حوالي( 640م ) حدث ما قلب مصير إيران فقد حررت الجيوش العربية البلاد واعتنق اغلب الفرس الإسلام وحاولوا إضفاء لونا فارسيا خاصا عليه ومختلف عن الإسلام الذي كان سائدا حينئذ في البلدان العربية

.

و يتبع أغلبية كبيرة من السكان المذهب الشيعي الجعفري و المعروف أيضا بالمذهب ألإمامي أو الإثنى عشري, ثم ديانات أخرى مثل اليهودية والزردشتية والمجوسية القديمة والبهائية.

وبعد الإطاحة بنظام الشاه محمد رضا بهلوي إبان الثورة عام 1979 و وصول الخميني إلى السلطة اطلق على ايران اسم (جمهورية إيران الإسلامية) .

ومن ذلك الوقت وايران تعيش في عالم من المتناقضات سواء على الصعيد الداخلي ام على مستوى الصعيد الخارجي ومحاولاتها المستمرة لتصدير ازماتها الداخلية وثورتها التي لمتكن قائمة على أساس ثقافة حكومة صالحة بدل حكومة سيئة أو تصحيحاً لمسار حكومة مخطئة كما لم تكن الثورة قائمة على أساس النظريات السياسية أو غير ذلك من العوامل أو المحركات التي تحدث في عالم الثورات

إذ إن حقيقة الثورة التي قام بها الخميني إنما قامت على أساس (المذهب الشيعي )وبالخصوص عقيدة الإمامة والغيبة الكبرى

وكما تحاول ايران باستمرار التغطية على مشاكلها الداخلية وتركيبتها العرقية فهي تسعى باستمرار الى عدم نشر اي احصائية رسمية عن نسبة التوزيع العرقي في ايران وهي تحاول بذلك تفضيل العرق الفارسي على بقية اعراق الشعب الايراني

لقراءة الكتاب

 اضغط هنا


التعليقات
لا يوجد تعليقات

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: