كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
الشهيد مصطفى نهاد فريد العزاوي --- الشهداء --- موسوعة الرشيد
الشهيد مصطفى نهاد فريد العزاوي
اضيف بتأريخ : 09/16/07


مصطفى نهاد فريد العزاوي

محل وتاريخ الولادة : ديالى ـ 1980

العنوان : بغداد ـ حي الزهور ـ الحسينية

التحصيل العلمي : دبلوم فني ( معهد نفط )

الوظائف التي شغلها : قارئ ومؤذن في جامع البديع / منطقة الحسينية ويعمل مؤظف في شركة نفظ .

الحالة الاجتماعية : متزوج من امراة شهيد ، وله طفل عمره سنة واحدة

حادثة الاستشهاد : وأستشهد على يد الميليشيات الشيعية في منطقة الحسينية حيث كان يرتاد منزل احد اقربائه وخطف اثناء زيارته ووجدت جثته في الطب العدلي بعد عشرين يوم من اختطافه وعليه اثار التعذيب .

سيرة عامة   كان رحمه الله مجازاً بالقرآن الكريم ، تزوج من امرأة شهيد وكان يرعى بناتها حق الرعاية ورزق منها بولد الذي ما كاد تكتحل عيناه برئيته حتى استشهد رحمه الله تعالى .

 


التعليقات
عدد التعليقات 6
الله يرحمك بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : tahaallaze بتاريخ :30/07/2014
الله يرحمك يا ابن عمي
التعريف بشهدائنا عن طريق الكتب بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : مصطفى الحمداني بتاريخ :26/05/2009
أن الرافضة على مر التاريخ سياستهم يهودية بحتة حيث يتخذون من التظلم وإظهار الاضطهادلهموذلك عن طريق الكتب والأشرطة والفضائيات اليوم مع أنهم هم الظالمون وهم من يحاولون طمس ومحو الطرف الآخر،فلم التستر والخجل من أفعالهم وتعريف العالم أجمع بفضائحم
الشهداء اصحاب الانبياء بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : احمد صالح العزاوي بتاريخ :17/09/2008
رحمك الله يا شهيد انت و القافلة التي سالت دمائها على يد الطائفيين يا من اصبحت في منزلة الانبياء انت من الفائزين
الهم ارحم شهيدنا بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : مصطفى الراوي بتاريخ :12/09/2008
رحمه الله واسكنه فسيح جناته الهم ارعى ولده وصبر اباه على مصابه
شهيد ونعم الشهيد بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : منذر الكربلائي بتاريخ :10/09/2008
كان الشهيد مصطفى نهاد فريد رشيد اغا العزاوي رجلا ونعم الرجال فقد كان لايفوته فرض ولا صيام ولا مساعدة ولاكن غدر الجبناء له ولعائلته البطله التي هجرت من ديارها ونهبو دارهم وللعلم يااخوتي اني ابن عمته فقد قتلو والدته بعد مرور سنه من استشهاده وانا من مدينة كربلاء المقدسه وابنه الان الذي يراه يرى الشهيد مصطفى امامه فرحمة الله عليك باابا طه
الله يرحمك يا مصطفى بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : محمود هاشم النعيمي بتاريخ :04/09/2008
الله يرحمك يا ابن خالي و يغمد روحك الجنه آمين يا رب العالمين : شهيد في جنة الخلد

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: