كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
شيعة تلعفر والمصير المجهول --- دراسات ميدانية --- موسوعة الرشيد
دراسات ميدانية
شيعة تلعفر والمصير المجهول
اضيف بتأريخ : 25/ 04/ 2013

New Page 1

  

شيعة تلعفر

والمصير المجهول

 

 موسوعة الافق / خاص

    عمار البياتي

                     

  

الشيعة في تلعفر قبل الاحتلال

مدينة تلعفر مدينة تركمانية عراقية تقع جنوب محافظة نينوى بحوالي 60 كم وتعداد نفوس أهلها بحدود 400الف نسمة من السنة والشيعة وان نسبة السنة فيها 80% و20% نسبة الشيعة في مركز القضاء وان النسبة السنة في قضاء وتوابعها هي 85%  والشيعة 15% أصبحت قضاء من أقضية محافظة نينوى منذ سنة  1917 ويتسم أهلها بالصبغة العشائرية والتقاليد العريقة والقيم الأخلاقية والمثل العالية في الكرم والشجاعة.

ومن أكبرها عشيرة هلاي بك والقصاب والدولة, ويشتهر بزراعة الحنطة والشعير والرمان والتين وغالبية سكانها كانوا إلى عهد قريب من أهل السنة حتى فترة الخمسينات من القرن الماضي عدا فئة قليلة جدا لا تتجاوز الخمسة في المائة, وكانوا يدعون (الماوليته ) وهو الاسم المتداول بين عامة أهالي تلعفر وكانوا معروفين بطقوسهم وتقاليدهم وهو أشبه بتقاليد الطائفة العلوية, وكانت الطائفة الإمامية قليلة العدد بالنسبة لـ(الماوليته) واستطاع الملا محمود البرزنجي الذي كان على مذهب الإمامة أن يحول أتباع (الماوليته ) إلى مذهب الإمامة وكذلك كان له سعي دؤوب تجاه أهل السنة لغرض تشييعهم, علما أن الملا محمود كان بالأصل من أهل السنة وكان على طريقة التصوف ( طريق القادرية) وغير الجامع الذي كان يرفع فيها الصلوات الخمسة إلى الصلاوات الثلاثة.

لم يكن للشيعة سوى حسينيتين لحد الثمانينات من القرن الماضي وفي عهد صدام حسين تم بناء أربعة حسينيات إحداهما بناها المدعو محمد تفي المولى باسم حسينية (الرسول) (عضو مجلس الأعلى الشيعي وعضو البرلمان فيما بعد) والأخر بناها علي حمو باسم حسينية (الصادق) بعد أن استحصل موافقة قائمقام تلعفر في حينه  والذي كان من أهالي محافظة الديوانية في ثمانيات من القرن الماضي أثناء الحرب الإيرانية العراقية وحسينية حسن العسكري في حي القادسية الذي بناها المدعو عسكر الملا والرابع لم يكتمل تبن بنهاها من قبل الصيدلي مجيد زنجو .

استطاع محمد الصدر عندما كان رئيسا للبرلمان في العهد الملكي من تحويل عشيرة السادة من مذهب أهل السنة إلى مذهب الشيعة بدراهم بخس حيث التقى مع محمد يونس أغا رئيس عشيرة السادة وعرض الأخير عليه مشكلته الخاص بالأراضي المتنازع عليها في ناحية العياضية ووعده محمد الصدر أن يحل المشكلة لصالحه وأهدى له مبلغ عشرة ألاف دينار, ودعمه محسن الحكيم ببناء حسينية في حي ( قنبر دره ) لعشيرة السادة وسمي الحسينية باسمه(الحكيم).

ومن الأدلة على أن عشيرة السادة كانت عشيرة سنية هو ما ذكره ( محمد يونس آغا ) رئيس هذه العشيرة في كتاب له بعنوان (تلعفر) حيث يذكر في كتابه انه تزوج امرأتين وتم العقد عليهما على مذهب الإمام أبي حنيفة, ولا يزال لهذه العشيرة جامع باسمهم في منطقة سكناهم تقام فيه الصلوات الخمسة وخطبة الجمعة على طريقة أهل السنة , ولكن بعد الأحداث 2005تم الاستيلاء عليه من قبلهم مرة أخرى.

  السلطات البعثية التي كانت تحكم بالعراق  لم تكن تسمح لأحد من السنة أو الشيعة إبداء أي مظهر ديني مهما كان صغيرا، إلاّ أن بوادر هذا الاحتقان بدأ بعد الثورة الإيرانية ووصول الخميني للسلطة فيها؛ إذ إعتبرت الشيعة هذه الثورة بداية لعهد جديد لهم في العراق لأنها ومن أول أيامها كشرت عن أنيابها وعملت على تصدير ثورتها لدول الجوار، لاسيما العراق الذي يربطها مع إيران حدود مشتركة طويلة، ووجود طائفة الشيعة بعدد كبير في جنوب العراق، كل هذا جعل الشيعة في العراق بصورة عامة ، وفي تلعفر بصورة خاصة، يعملون على التبشير بالمذهب الشيعي فيها بما يسمح لهم الظروف، سيما وأن الخميني كان قد زار تلعفر يوم كان منفياً الى العراق ، وقد عاش في العراق لفترة طويلة، ولكنه تنكر للزاد والملح من أول يوم وصل فيه إلى سدة الحكم؛ وبدأ ينشر الفوضى في العراق بواسطة التفجيرات التي كانت تقوم بها الميليشيات الطائفية المرتبطة به، حتى وقعت الحرب الإيرانية العراقية وامتدت حوالي ثماني سنوات دون مبرر.

إن التقية التي يؤمن بها الشيعة وتجعلها تسعة أعشار الدين تسمح له بإستغلال كافة الوسائل الممكنة في سبيل نشر مذهب التشيع في وسط أهل السنة، وعلى هذا الأساس كان إنتماؤهم لحزب البعث الحاكم في العراق،  فكانوا يستغلون مناصبهم الحزبية والإدارية، مرة في نشر التشيع، وأخرى في محاربة علماء ودعاة أهل السنة، باسم الوهابية والعمالة لصالح السعودية والأميركان.

ويمكن أن نوجز أهم النشاط الشيعي في تلعفر قبل الإحتلال الأميركي بالتالي:

1.  بعد قيام الخميني بثورته في سنة 1979م ووصوله إلى سدة الحكم، بدأت الشيعة يتحركون في كافة أنحاء العراق، وفي تلعفر أيضاً عن طريق إنشاء تنظيمات جديدة، أو تفعيل التنظيمات السابقة، واستطاع المدعو ( محمد تقي المولى ) إمام وخطيب حسينية الرسول في حينه من تنظيم جماعات مسلحة، وأخذ على عاتقه تمويل هذه الجماعة بالمال والسلاح، لتهيئتها وتحريكها بالوقت المناسب. إلاّ أن السلطات الأمنية أحست بهذا التنظيم، وبالتحركات المشبوهة لـ ( محمد تقي المولى ) فاستطاعت من الوصول إلى أعضائها وتم زجهم في السجون؛ إلاّ أن محمد تقي المولى الذي كان في الحج وقتها إستطاع الهروب إلى إيران مباشرة من السعودية؛ وتولى مسؤولية التنظيم العسكري (منظمة البدر) في المجلس الشيعي الأعلى الذي كان بقيادة محمد باقر الحكيم في إيران، وكان محمد تقي المولى يلتقي بأسرى العراق في إيران ويحاول أن ينظمهم في فيلق بدر فإذا وافق الإنضمام تم تحريره من الأسر وتحويله إلى معسكرات تدريب أنشيء لهذا الغرض، ومن لم يوافق يتم تعذيبه أشد العذاب.

2.  ان المذهب الشيعي قامت على الخرافات والأساطير الخيالية، فقد كانت تنشر في الوسط الشيعي بين الحين والآخر قصص خيالية، الغرض منها تحريك الوسط الشيعي، لإعداده للقيام بالتجمعات الجماهيرية، والمسيرات احتجاجية عند الحاجة. ومن هذه القصص الخيالية التي كان الغرض منها معرفة مدى إستجابة الجماهير الشيعية لما يُطلب منها وقت الحاجة، قصة ظهور أئمة الشيعة الإثنى عشر عند مزار خضر ألياس  في جنوب تلعفر، والتي كانت تزار من قبل المسلمين والطائفة اليزيدية في سنجار. فخرجت جماهير الشيعة نساءً ورجالاً لرؤية الأئمة ، ظانين أن الأئمة إنما قدموا إلى هذا المكان لنصرتهم وإنقاذهم من الظلم والهوان. إلاّ أن السلطات الأمنية تدخلت ومنعت الناس من زيارة المنطقة، وأجبرت خطباء الشيعة بالقول بعدم صحة الواقعة، بعد أن رأت أنها مؤامرة الغرض منها القيام بما يشبه التظاهرات التي تندد بالنظام الحاكم وان يكون هذا المزار مكانا ثابتا لزيارات في المستقبل ومن كافة انحاء العراق.

3.  كما أن شيخهم ( هاشم عنتر ) خطيب حسينية الصادق قام بنسج قصة خيالية أخرى كان الغرض منها المنافسة بينه وبين خطباء شيعة آخرين والظهور بمظهر التقديس، فزعم أن الحسين بن علي رضي الله عنهما زاره في المنام ووضع كفه على صدر جبته، فبقي أثر كفه في الجبة، وأن رائحة طيبة تاتي من موضع الكف. فما كان من عوام الشيعة إلاّ القيام بزيارة الشيخ هاشم عنتر أفواجاً وجماعات، للتبرك بأثر كف الحسين. إلاّ أن السلطات الأمنية بعد أن علمت بأنها لعبة يلعب بها هاشم عنتر على عوام الشيعة، وأن الغرض منها تحريك الشيعة وإلتفافهم حوله، تم إستدعاؤه من قبل مدير الأمن في تلعفر، وتم توبيخه وصدر الأمر بمنع الناس من زيارته.

4.  كما أن الشيخ هاشم عنتر إمام وخطيب حسيبنية الصادق قام بتحريف آية من القرآن الكريم وقرأها من على المنبر على غير ما هي في القرآن، قائلاً إنها نزلت بحق ابي طالب هكذا، مما دفع الشيخ مصطفى حمو إمام وخطيب جامع ( محمد رسول الله ) بالقيام بالرد عليه ومن على المنبر واتهمه بالقيام بتحريف القرآن صراحة وعلناً، ثم رد عليه هاشم عنتر، وتطورت القضية إلى ما يشبه الفتنة الطائفية بين السنة والشيعة، مما جعل السلطات الأمنية بالقيام بمنع الخطيبين من الخطابة لمدة شهرين، دون القيام بمحاسبة هاشم عنتر لتحريفه القرآن. ثم رجع هاشم عنتر بعد المنع المزاولة الى الخطابة من جديد، إلاّ الشيخ مصطفى حمو منع من الخطابة منعاً نهائياً لإتهامه بالوهابية واستمر هذا المنع اكثر من سنتين الا ان سقط بغداد بايدي الصفويين، وقد صدر هذا الأمر من قبل أمين سر فرع حزب البعث في تلعفر المدعو (إسماعيل الخطاب)  والذي كان من اهل السنة، وفي ظل حكومة محسوبة على أهل السنة.

5.  وأيضاً وبدفع من أعضاء الفرق والشعب المنتمين إلى حزب البعث من الشيعة قامت السلطات الأمنية بإعتقال جمع غفير من دعاة أهل السنة وزجهم في المعتقلات ، بتهمة الإنتماء إلى الوهابية، وبتهمة التحريض ضد السلطات الرسمية، كما أنهم قاموا بعد ذلك بالتحريض ضد أهل اللحى من المسلمين، فأمرت السلطات الأمنية بحلق اللحى، وحبس من يمتنع من ذلك.ومنهم الشيخ مصطفى حمو والشيخ عبد الرحمن فقد أمر أمين سر فرع الحزب المدعو (إسماعيل الخطاب) بحلق لحاياهم وإلا يتم نفيهم خارج محافظة نينوى.

6.  رغم أن حكومة صدام حسين لم تكن حكومة طائفية، وكان الحفاظ على عرشها أساس كل شيء، وكان لا يرحم من يقترب منها، أو يعكر صفوها، إلاّ أن شدتها هذه لم تمنع بعض الشيعة من إظهار ما تكنه صدورهم من حقد على الصحابة؛ ومنهم الدكتور عباس قلندر الذي كان طبيبا في مستوصف(السلام )، وكان من ضمن المراجعين أم لطفل إسمه ( عمر ) فلما رأى إسمه على ورقة العلاج، إشتاط غضبا، وقال لأم الطفل: كيف تسمين بهذا الاسم في هذا الحي الذي نحن فيه ـ علماً أن هذا الحي هو حي مختلط بين السنة والشيعة ـ وكان الطفل يعاني من إسهال شديد، فبدلاً من إعطائه علاجاً يوقف إسهال الطفل، ألاّ أنه أعطاه العلاج ما يزيد من الإسهال، فانتشر الخبر في المستوصف، ووصل الأمر إلى مدير المستشفى، والفرقة الحزبية؛ إلاّ أن أحداً لم يتخذ أي إجراء ضد الدكتور عباس، خوفاً من الإحتقان الطائفي. ولو كان هذا الحادث وقع لطفل شيعي من قبل طبيب سني لأوصلوا الخبر إلى كل مكان، ولما سكتوا عنه. علماً أن الدكتور عباس قلندر قد حكم عليه فيما سابقا بالسجن لمدة ( 8 ) سنوات لإيوائه الطبيب الذي حاول إغتيال ضابط أمن برتبة نقيب من مديرية الأمن الذي كان راقداً في مستشفى الموصل اثر محاولة اغتياله من قبل عناصر جزب الدعوة في الموصل ، وأدت هذه المحاولة الفاشلة إلى جرح الضابط بجروح عميقة .

7.  كما أنهم حاولوا قبل الاحتلال أن ينصبوا مدير مستشفى من الشيعة هو د0جعفر محسن اخو حسين محسن الذي كان يشغل مدير إدارة جهاز المخابرات حيث استطاع أن يصدر أمر تعينه مدير مستشفى من وزارة الصحة بدون اخذ موافقة مديرية صحة نينوى .فألغيت الأمر بعد ذلك نتيجة جهود الخيرين من منتسبين المستشفى.

8.  كما قام مدير مدرسة الفاروق المدعو أحمد مسيب بتغيير اسم مدرسة التي كانت تسمى بـ(مدرسة الفاروق) إلى تسميتها بـ (مدرسة القلعة) بحجة وجود أسماء مدارس أخرى باسم الفاروق وهذا غير صحيح, فتصور أن محافظة نينوى محافظة سنية ومدير تربية نينوى سني مع وجود حزب البعث, استطاع احمد مسيب أن يغير فعلا اسم المدرسة إلى اسم آخر!  

9.  تم تهريب زوجة المدعو تقي المولى إلى إيران سنة (2000م) فعلم فرع الحزب البعث في تلعفر بالخبر وتم التغطية على الموضوع خوفا من الاحتقان أريد هنا أن أشير إلى موضوع وهو أن كل عضو شعبة أو عضو فرقة له موقع ومسؤولية  في حزب البعث كان اقرب الناس لهؤلاء الأشخاص هم من الشيعة فمثلا عضو شعبه المدعو (محمد الهزاع) الذي لم يكن يحمل شهادة الابتدائية وكان له علاقة قوية مع ابن عم المدعو تقي المولى, وعضو شعبة حامد خضر جبش كان اقرب الناس إليه هم الشيعة ومهم بابن عم مسول منظمة البدر في تلعفر والان نائب في برلمان العراقي , وسجن بعد السقوط من قبل القوات الامريكية وزرتها بعد خروجها من السجن في بيته , فقال لي إني لم أؤذي أحدا طيلة فترة عملي , فكيف تم الوشاية بي, فقلت له يا أستاذي إنها الطائفية التي كنا نقوله لكم فكنتم لاتصدقوننا , فردت عليه قائلا نعم إنها الطائفية مع الأسف , فتركتها يتحسر على ما مضى . وهنا نتساءل هل كانت الحكومة بعثية سنية بامتياز ويضطهد الشيعة على الهوية كما هي الحال ألان حيث القتل والاعتقال على الهوية والتوظيف والامتيازات وكافة الأمور الحياتية تقاس على الهوية الطائفية! نعم كانت المحاسبة شديدة لكل شخص يقف بوجه الحكومة إن كان من الشيعة أو السنة وكانت حكومة البعث ظالمة وظلمه كان متساويا لكل أفراد الشعب, ولكون الأحزاب الشيعة المرتبطين بإيران حركيا وروحيا وثقافيا كانوا يريدون أن يقيموا دولة إسلامية مرتبطة بإيران برعاية ولاية الفقيه، وكانت الدولة على عداء دائم مع إيران لهذا كانت الإعتقالات تنال الشيعة أكثر من أهل السنة، لاسيما أن الشيعة المرتبطين بإيران كانوا أكثر صراحة في إظهار معاداتهم للدولة. علماً أن الحكومة البعثية كانت حالها حال أي حكومة في بقاع العالم ترفض كل من يعمل على حساب الدول الأخرى ويتجسس لها علما أن مراجع وعلماء الشيعة في النجف وكربلاء والمنتمين إلى الأحزاب والحركات الشيعية كان ولاؤهم لإيران أكثر من العراق وهذا ما ثبت بالوقائع والدلائل بعد الإحتلال الأميركي ألم يطرح عبد العزيز تعويضات الإيرانية وطلب تسديدها , أليس نسمع بعد الاحتلال بالحقول النفطية المشتركة بين العراق وإيران وغيرها ليس مجال بحثني .

 10ـــــــ كانت مدراء الدوائر في تلعفر قبل الاحتلال كلها بيد الشيعة وكالاتي:

أ.   مدير بلدية تلعفر  

ب.  مدير الماء والمجاري.

ج.  مدير الكهرباء .

د .  مدير الضرائب.

هـ . قائمقام تلعفر, وكان شيعيا من أهالي منطقة العطيفية في بغداد وفشل في الانتخابات الحزبية قبل السقوط تقريبا بأربعة أشهر, حيث حدث في عهد هذا الرجل ان قام الشيخ حبيب نجار ببناء مسجد في منطقة سكنية التي بنيت مساكنها في أراضي غير مرخصة للبناء حيث أن عدد البيوت المتجاوز كانت أكثر من 100بيت , وكان الشيخ له قطعة ارض فارغة قرب منزله  فأراد أن يبني مسجدا , فرفض مدير بلدية تلعفر الذي كان شيعيا ببناء المسجد ولكن الإصرار الشيخ ببناء المسجد أدى إلى سجنه بعد استطاع إكمال بنائه مستغلا أيام العطل في دوائر الدولة , واخرج بكفالة الشيخ وتم تحويل القضية إلى محكمة تلعفر , وقام 11 محاميا بالدفاع عن الشيخ في المحكمة , وخسر مدير بلدية الدعوة واكتمل بناء المسجد , وكان موقف قائمقام تلعفر في هذه القضية أن استدعى الشيخ حبيب مهددا له بأنه سوف يهدم المسجد ولو أمرني صدام حسين بهدم الكعبة لهدمتها , واستطاع احد الخيرين أن يصل إلى حميد حسن المجيد الذي كان يعمل في مكتب القيادة القطرية ليشتكي عنده لقائم قام ومدير بلدية تلعفر على موقفهما من المسجد المذكور فرفض الشكوى زاعما أن القضية قضيه قانونية!

علما بعد السقوط بقي نفس الشخص مدير بلدية تلعفر فقام الشيعة ببناء أكثر من 40 حسينا بدون موافقات أصولية وفي أراضي المتجاوز عليها؟   

 

تلعفر بعد الاحتلال

1.  بعد سقوط نظام صدام حسين واحتلال العراق من قبل القوات الأميركية في9/4/2003 صادف حلول شهر المحرم الحرام ونزلت القوافل الحسينية تسير في وسط المدينة بشكل كراديس وكل كردوس يمثل عشيرة من عشائر الشيعة مع رفع الشعارات والأعلام ورافقته المظاهرات مسلحين من منظمة البدر تسير وتحمي هذه الكراديس, علما انه لم يكن في حينه أي عمليات مسلحة في تلعفر حيث لم يكن قد وصل قوات الاحتلال الى المدينة بعد ولم يوجد حركات مسلحة ايضا, وبدأت مظاهر الصور المزعومة للائمة تظهر في شوارع المدينة بشكل غير طبيعي , وكتب تباع في قارعة الطرق التي يطعن في صحابة الرسول الله صلى الله عليه وسلم وبأهل السنة , وبرزت عدة شخصيات في قيادة مجلس الأعلى الشيعي ومنظمة بدر من أهالي تلعفر ومن أبرزها المدعو محمد تقي المولى وزينل عبو مدير مكتب مجلس الأعلى وعباس عجم المرافق الشخصي لعبد العزيز الحكيم وعد من ضباط في منظمة بدر.

2.     وبعد فترة قصيرة من الاحتلال، تم استقدام قوات البيشمركة الكردية إلى تلعفر من قبل بعض الأفراد الموالين للأحزاب الكردية؛ وذلك قبل دخول القوات الأميركية إلى المدينة، فقامت هذه القوات وباتفاق مسبق ومنسق بتعيين العقيد في الجيش العراقي السابق(خليل مطو) قائم قاما للمدينة بعد منحه رتبة لواء، ثم قامت هذه القوات بإنزال العلم العراقي من بناية القائمقامية، ورفع العلم الكردي مكانه. أثارت هذه العملية دهشة المواطنين واستفزت مشاعرهم ( وهم على الإطلاق من التركمان) فشنوا هجوما مسلحاً على القائمقامية وأنزلوا العلم الكردي وأعادوا رفع العلم العراقي من جديد، ثم قاموا بإحراق البناية. وللتاريخ نقول: إن هذا العمل العفوي من قبل أبناء المدينة يذكرنا بحقيقة أساسية: وهي أصالة الانتماء الوطني لأبناء هذه المدينة من أهل السنة؛ وتجلت بأبهى صورتها بحبهم للعلم العراقي الذي يعبر عن رمز سيادة الوطن واستقلاله وأصالة الانتماء التركماني لأبناء مدينة تلعفر وتجدره في قلوبهم، وذلك حينما رفضوا الانتماء الطائفي الإقليمي العرقي لمدينتهم من خلال رفضهم العيش تحت من يحكمهم من خلال إنتماء آخر غير الانتماء للوطن, ولم يستمر وجود القوات الكردية في المدينة أكثر من ثلاثة ساعات0

3.    بعد هذا الحدث انتدب أبناء المدينة من كل حدب وصوب يتقدمهم علماء الدين وشيوخ العشائر ووجهائها من(السنة والشيعة) ليشكلوا لهم مجلسا آنياً أسموه بـ(مجلس شورى تلعفر) لحماية البلد من أطماع الانتهازيين والمنتفعين، ويعملوا على تسيير شؤونهم الداخلية لحين تشكيل حكومة دائمية. استمر هذا المجلس في عمله لفترة من الزمن واتخذ له مقرا في (مستوصف السلام) قرب المستشفى العام، فكانوا يجتمعون كل يوم لمناقشة الأفكار ووضع الخطط اللازمة لتسيير شؤون أبناء المدينة. عاش أبناء المدينة في ظل هذا المجلس مرحلة تاريخية طيبة بأمن وأمان, وكان رؤوس الفتنة يعملون بخفاء وتقية في مجلس الشورى وينتظرون ساعة العمل التي يؤذن لهم بالحركة , وظلت الأمور على هذه الحال إلى أن زارهم (الشيخ محمد تقي المولى) وهو أحد قياديي المجلس الأعلى الشيعي, وتجمع أتباعه في مقر المجلس الأعلى في المركز الثقافي للمعلمين في الشارع النقابة , وكان خطابه تشم منها رائحة الطائفية المقيتة وحب السيطرة على مقاليد الأمور في المدينة وقال ( قد انتهى العهد الأموي عهد صدام حسين ) , ثم طلب بأن تكون مقرات حزب البعث المنحل تابعة له ولمجلسه، وان يكون مناصب دوائر الدولة في المدينة للشيعة لأنهم كانوا مظلوميين في عهد صدام حسين, وبعد ذالك توجه إلى مقر مجلس الشورى في مستوصف السلام قرب مستشفى تلعفر  للقاء بأعضاء المجلس وطلب أن تكون للشيعة الأغلبية في مقاعد هذا المجلس وفي كل مفاصل ومؤسسات الدولة فيما بعد، بحجة أنهم تعرضوا للاضطهاد وحرموا من تولي مؤسسات الدولة (وهنا نريد أن نذكر حقيقة يعرفها الداني والقاصي أن الشيعة في تلعفر قبل الاحتلال كانوا مدراء دائرة الكهرباء والماء والمجاري وبلدية تلعفر وكان القائم قام الذي كان عضو شعبة في حزب البعث من الشيعة قبل الاحتلال بشهرين حيث خسر في الانتخابات الحزبية وكان مدير الضريبة  من الشيعة ولكنه اتهم برشوة وتم إحالته على التقاعد وعين بعد السقوط في دائرة الضريبة في مدينة كربلاء بحجة انه من المتضررين السياسيين في عهد صدام حسن)، عندها بدأ ممثلو أهل السنة بالانسحاب من عضوية مجلس الشورى والتغيب عن حضور جلساته.

4.    فحدث جدال وتشاجر وسب في مجلس الشورى في تلعفر  بين توفيق خليل عقيد في الجيش العراق السابق وبين احد رؤساء العشائر السنية , طلب عقيد توفيق من أعضاء المجلس حول أسباب عدم استخدام سيارات الإسعاف التي فيها مكبرات الصوت للمناداة بقدوم المدعو تقي المولى إلى تلعفر في أسواق المدينة  فرد عليه الشيخ شيت من عشيرة هلاي بك , كيف نستقبل رجلا فعل ما فعل  بأسرانا في إيران , ولماذا نستخدم موارد الدولة في مثل هذا القضايا؟

5.    وهنا بدأت رؤوس الفتنة يُظهرون رؤوسهم من الذين كانوا يعملون في مجلس الشورى في ظل التقية والنفاق حيث تجمع في استقبال محمد تقي المولى كافة رؤساء عشائر الشيعية وناشطي الشيعة وعلمائهم ماعدا الشيخ جواد محمود الذي كان يرى نفسه أعلى من تقي المولى وانه الأجدر والأولى في تزعم الشيعة حيث أن الأخير ترك العراق ولجأ إلى إيران في عهد صدام حسين. ولم يخرج احد من روؤساء عشائر أهل السنة وعلماؤهم لاستقباله, وذلك على ما اقترفت يداه من جرائم ضد أسرى الحرب العراقية الإيرانية من أهل السنة في إيران، ولم يتعرض له احد من أهل السنة خوفا من الفتنة، (علما انه تأخر في دخول المدينة بعد السقوط أكثر من ثلاثة أشهر) واني كنت حاضرا في ذالك التجمع وكان المسلحون من منظمة بدر يحمون هذا التجمع، وهذا يعد ظهورا ثانيا للمسلحين في المدينة, وكان عريف الحفل إن جاز التعبير هو المدعو هاشم عنتر كان إمام وخطيب حسينية الصادق وكان من أعضاء مجلس الشورى التي شكلت بعد الاحتلال لإدارة المدينة وهو الذي قاد المليشيات الشيعية بعد ذلك في قتل أهل السنة وتهجيرهم حيث اغتصب بيت جاره الذي ترك المدينة وهاجر إلى مدينة الموصل، علما أن صاحب البيت الذي لم يكن قد اخرج شيئا من بيته حين خرج وترك كل ما موجود عنده أملا بعودة الأمور إلى طبيعتها بعد حين , وسكن الدار ولم يقبل أن يدفع إيجار لصاحب البيت أكثر من 25000الف دينارا فقط في الشهر حيث أرسل إلى صاحب الدار 50000خمسون ألف دينار عن إيجار شهرين فرفض صاحب البيت , وعندما جاءت زوجة صاحب الدار لتطمئن لأغراض بيتها فأرسل إليها خبرا أن المنطقة غير آمنة وان هنالك معلومة استخباريه أن امرأة تحمل حزاما ناسفا تتجول في المنطقة عليها أن لا تأتي وإلا تعرضت إلى المساءلة فرجعت إلى الموصل مرة أخرى , وهو الذي ظهر على شاشة قناة الموصلية إمام قائد عمليات نينوى زاعما أن الشيعة بدأوا يستقبلون إخوانهم السنة المهجرين العائدين من الموصل بالأحضان وهو في هذه الإثناء كان يسكن بيت جاره , وهو الرجل الذي تباكى أمام مقتدى الصدر على أن الشيعة يذبحون في تلعفر وهو الذي حرف القران في حينه وهو الذي زعم أن سيدنا الحسين (رض) زاره في منامه وزعم انه وضع يده على عباءته فبقي اثر يده في عباءته فأصبح مزارا للشيعة في حينه ليروا أثر يد سيدنا الحسين( رض ) وكان بدرجة رفيق في حزب البعث في عهد صدام حسين وكان يقاطع خطاب شيخه بشعارات تدعو للوحدة (لا فرق بين السنة والشيعة وكلنا إخوان ) ( وحده وحده إسلامية لا سنية ولا شيعية) وألقى خطابه الترحيبي بشيخه واذكر من جملة ما قاله انه قال (لم نكن نجلس مجلسا أو ذكرا إلا كنا نثني على جهادك ومقاومتك لنظام صدام حسين ), وأريد إن اختم الكلام عن هذا الرجل الذي لا يستحق ذكرا أكثر من هذا انه كان يلقب من أتباعه هاشم زباله لان الجيش الأمريكي كان يهدي إليه زبالة المعسكر الذي كانوا يتمركزون فيه في جنوب تلعفر في قاعدة الفاروق الجوية وانه كان بدوره يقوم ببيعه لآخرين.

6.    بعد توقف مجلس الشورى عن مزاولة أعماله بفترة قصيرة أراد بعض الذين يسيرون بأجندات خارجية، وتحت تأثير التصريحات النارية (للشيخ محمد تقي المولى) السيطرة على بعض المفاصل الاقتصادية المهمة في المدينة، فسيطروا على سبيل المثال على محطات تعبئة الوقود والغاز، وتحكموا في توزيعها؛ فحدثت مشاكل كثيرة في المدينة، مما دفع البعض من شيوخ العشائر إلى استقدام القوات الأميركية لضبط الأمن والنظام فيها.

7.    وأول من استقبل قوات الاحتلال أثناء دخولهم المدينة رئيس عشيرة السادة عبد الله وهب آغا  وأقام لهم وجبة الغذاء وبدء رئيس العشيرة يعطي معلومات عن أهل السنة  لقوات الاحتلال بان في المدينة يوجد وهابيين.  وهنا أريد أن اذكر ملاحظة ان قوات الاحتلال اتخذت من مقر حزب البعث في حي حسنكوي المقر الرئيسي لهم في داخل المدينة وكانت لا تزال جداريه صورة الرئيس السابق باقية على حالها في مدخل البناية وكان من إهداء( طالب وهب آغا)  أخو رئيس عشيرة السادة الذي استقبل وأقام لهم دعوة الغذاء, وكما ذكرت سابقا كيف أن جدهم قد غير عقيدته من السنة إلى الشيعة على يد محمد الصدر بدراهم معدودة.

8.    في بداية وجود قوات الأمريكية في تلعفر عملت هذه القوات على إجراء الانتخابات في المدينة وتم بإشرافهم ليقوم أبناء تلعفر بانتخاب أعضاء المجلس البلدي، وانتخاب قائم قام المدينة في عملية ديمقراطية، فكانت النتيجة فوز أهل السنة بأغلبية مقاعد المجلس واختير قائم قام أيضاً من أهل السنة وكذلك مدير الشرطة، فبعد فوز أهل السنة بمنصب قائم قام لم يتحمل المدعو تقي المولى النتيجة فتوجه إلى مطار الفاروق حيث يتواجد قوات الأمريكية فعاتب العقيد الأمريكي على نتائج الانتخابات وعلى شخصية قائمقام المنتخب حيث اتهمه بأنه من الوهابين, استفسر العقيد بيس قائد الأمريكي للمنطقة من احد روؤساء العشائر السنية حول حقيقة كلام تقي المولى حول شخصية قائم قام فنفى هذه التهمة عنه . فتوجه رؤساء عشيرة السادة إلى التعاون مع الأحزاب الكردية معلنين ولاءهم التام لهم وبدءوا بفتح مقرات للحزبين الكرديين في داخل المدينة، بعد أن أبدوا استعدادهم الكامل للتعاون معهم، علما أن جميع سكان مدينة تلعفر هم من التركمان ولا يوجد بينهم كردي وعربي واحد, وكانوا هم اشد الناس الذين عارضوا تولي العقيد خليل مطوا قائم قام تلعفر والذي كان من أهل السنة وكان مرشح الأحزاب الكردية وعارضه الشيعة بشدة أملا أن يكون منهم القائم قام , حيث سبق أن تم ترشيح الرائد فيصل سنجو مديرا لشرطة تلعفر بعد أن منح نفسه رتبة عقيد حيث سبق أن أحيل للتقاعد في عهد صدام حسين على خلفية سجن أخيه غازي سنجو الذي حكم عليه بالسجن( 8) سنوات بتهمة الانتماء لحزب الدعوة وبعدها تم تعيين العقيد موفق مديرا للشرطة بعد الانتخابات, والذي يؤسف له إن الأحزاب الكردية كان همهم الأول التوسع والسيطرة على أراضي محافظة نينوى, وعلى سذاجة الأحزاب الكردية وقصر نظرهم, فإن أبناء عشيرة السادة وغيرهم من الشيعة لم يصوتوا في الانتخابات البرلمانية للأحزاب الكردية, بل صوتوا لممثلين من أبناء طائفتهم, لأن المذهب عندهم مقدم على كل شيء, علما أن الأحزاب الكردية قدّموا كل الإسناد والدعم المالي والعسكري والأمني للشيعة ومليشياتهم, مع هذا كما ذكرت لم يحصل احد مرشحين الأكراد على صوت واحد من أبناء الطائفة الشيعة خلال الانتخابات من 2004 و2008.

9.    وبدأت تظهر ملامح الخيانة والخذلان وإنكار العيش المشترك وحقوق الجيرة وإنكار المعروف وكل قيم الرجولة من أبناء هذه الطائفة ودعاة المتعة وناكري الملح والزاد بالعمل مع قوات الاحتلال وقبل أن ينطلق المجاهدين بضرباتهم لقوات الاحتلال تم اعتقال ما يزيد عن (82 شخصا من أهل السنة بحجة أنهم وهابيون وكان في حينها لا يوجد ذكر اسم لتنظيم القاعدة ) وكان أول قذيفة (RBG/7 ) أطلقت من قبل جماعة المجاهد حسن الشجاع لمقر قوات الاحتلال في حي حسنكوي  كان يوم 25/7/2003وبعد ذالك انطلقت المقاومة الإسلامية الجهادية ضد قوات الاحتلال, وهنا برز تنظيم القاعدة كقوة مسلحة لمواجهة الاحتلال الأميركي بكل قوة وبسالة وشجاعة ورجولة وأذاقوا العدو الأمريكي مرارة الهزيمة والخذلان, وبدأت الشيعة يعملون أدلاء للقوات الأمريكية على بيوت المجاهدين وعن تحركاتهم وعن أماكن الأسلحة والاعتدة, وبدؤا ينصبون الكمائن ويقطعون الطريق للمجاهدين بعد عودتهم من الاشتباكات مع قوات الأمريكية ويستهدفون بيوت المجاهدين ضمن مناطق مختلطة بين الشيعة والسنة فقد هاجموا بيت المجاهد مقداد حنش في حي المعلمين في الساعة الحادية عشرا ليلا بعد أن طرقوا باب بيته فخرجت إليهم أمه فقاموا بفتح النار مما أدى إلى استشهادها حيث لم تقبل أمه بفتح الباب من قبل ابنها الذي كان لها علم بان ابنها ضمن المقاومة ضد المحتلين وأقولها للتاريخ أن أمه كانت تمسح ببندقية ابنها وتهيئ له الطعام وتودعه عندما كان يخرج مع مجموعته لقتال المحتلين وتدعو الله له بالنصر, أما المهاجمون فقد ارتبكوا واخزاهم الله وفضح كيدهم بان تعطلت سيارتهم التي كانوا يستخدمونها وكشفت هوياتهم بأنهم ينتمون إلى قوات الغدر (البدر).      

10.   واستمرت المقاومة أكثر من سنة ونصف مع وجود قوات الشرطة بدون مشاكل وبتاريخ 4/9/2004 حدثت معركة عنيفة في محلتي السراي وحسنكوي بين المجاهدين والقوات الأميركية استطاعت المجاهدين من إسقاط طائرة هليوكوبتر أميركية وفي اليوم التالي انسحبت القوات الأميركية من المدينة فتمت السيطرة عليها من قبل المجاهدين فنصبوا السيطرات في الشوارع والطرقات. وشاع بين سكان المدينة أن القوات الأميركية ستقوم بقصف المدينة بالطائرات والدبابات، مما اضطر أهل المدينة إلى نزوح جماعي من الداخل إلى القرى القريبة من تلعفر. دامت هذه الحالة أربعة أيام بلياليها، وفي اليوم الخامس تم تطويق المدينة من قبل القوات الأميركية من جميع جهاتها وفي تمام الساعة الثانية إلاَ ربعاً من بعد منتصف الليل قامت الطائرات الأميركية بقصف المدينة، واستمر القصف حتى الساعة العاشرة من صباح اليوم السادس ثم توقف القصف ساعتين ـ بوساطة تركية ـ لتمكين الشيوخ والنساء والأطفال من مغادرة المدينة تمهيداً لاجتياحها. بقيت المدينة مطوقة من قبل الاميركان وتم اجتياحها وانسحاب المجاهدين من المدينة، واستمر الحال على هذا المنوال حتى عصر يوم 14/9/2004 عندها سمحت القوات الأميركية بعودة الأهالي إلى المدينة.

11.   قامت القوات الأميركية بعد ذلك باعتقال مدير شرطة تلعفر وعدد من مساعديه وأودعوا سجن بوكا على ضوء تقرير قدمه العقيد الحقوقي توفيق خليل ضابط في جيش العراقي السابق ورفيقا بحزب البعث للقوات الأمريكية اتهم فيه مدير الشرطة ومساعديه بالتعاون مع الإرهاب، وتم تعيين (العقيد إسماعيل فارس) مديراً للشرطة وهو احد الأشخاص الموالين ( للشيخ محمد تقي المولى ) وفور تسلمه لمنصبه قام بفصل كافة أفراد الشرطة من أهل السنة بحجة التعاون مع الإرهاب وفتح باب التطوع إلى سلك الشرطة للشيعة حصراً.

12.  كان الرد من المقاومة عنيفاً تجاه تصرفات مدير الشرطة فأعلنت أنها ستقتل الشرطة قبل الاميركان ما لم يستقيلوا. في حين أن الشيعة كانوا محصنين في مناطق محددة يصعب على المقاومة اختراقها، فظلوا يمارسون مهنتهم وتطوع قسم كبير منهم وكانوا يعملون بواجبات مشتركه مع قوات الاحتلال. علماً أن الغالبية العظمى من شرطة الشيعة كانوا مليشيات للأحزاب الشيعية. ثم تطور عمل المقاومة فشمل المترجمين الذين يعملون مع القوات الأميركية والمتعاونين معهم من أي طائفة كانوا.(حيث صدر عددت بيانات من المقاومة بان يترك المترجمون والعاملون في القاعدة الأمريكية (مطار الفاروق سابقا) وناشدوا روؤساء العشائر بالتدخل بان يتركوا أبناءهم العمل مع قوات الاحتلال, والتزم أبناء أهل السنة ببيانات المقاومة وتركوا العمل وتجنب المجاهدين التعرض في بداية الأمر للمترجمين من أهل الشيعة تحسب للفتنة وحدوث المشاكل ولم يبقى من المترجمين من آهل السنة في حينه إلا احد أبناء عشيرة أل قبغ وتم تصفيته, أما أبناء الطائفة الشيعة فتمادوا في غيهم ولم يتركوا العمل بل ازدادت أعدادهم إلى حد أن وصل بهم الحال أن يقيمون العزائم لجنود الإحتلال في بيوتهم ويلبسوا الملابس النسائية الشعبية للمجندات الأمريكان ومن هذه البيوت (بيت ذنون سليمان بل ذهب احد أفراد هذه الأسرة أن يفتح  محل للصياغة على طريق المطار الفاروق) ثم تطور الأمر بعد ذلك إلى أن المقاومة أعلنت حرباً صريحة ضد أبناء الشيعية نتيجة تعاونهم بشكل واضح مع الاحتلال واعتداؤهم بشكل سافر ضد بسطاء أهل السنة ، ثم تطورت الأمر إلى تهجير الشيعة المتعاونين من المناطق السنية، وترك الآخرين الذين لم يظهروا العداء للمجاهدين , وهذا حدث في المناطق التي تتخذها المقاومة مقراً للانطلاق منها في عملياتها ولتأمين نفسها من الجواسيس والعملاء الذين يشكلون خطراً على المقاومة.

12.   قامت الأحزاب الشيعية في تلعفر بنشر قائمة بأسماء أكثر من( 400) شخص من أهل السنة منهم       أسماء المجاهدين وروؤساء العشائر السنية وقسم منهم من ضباط الجيش العراقي السابق وان أكثر من نصف     أسماء القائمة كانوا لاعلاقة بهم لأمن بعيد أو قريب بالعمل المسلح , كان الهدف من هذا هو زج بوجوه أهل السنة في السجون ليسهل عليهم السيطرة والحركة في تلعفر, بان هؤلاء هم الذين يحاربون القوات الأمريكية وهم الإرهابيون , وتم توزيع هذه القائمة في شوارع المدينة وسلمت نسخة منها إلى القوات الأمريكية بغية اتخاذ  الإجراءات بحقهم من قبل قوات الاحتلال.

13.  بعد استلام الجعفري السلطة في بغداد سنة 2005التي قامت على أساس طائفي كانت نتائجها سيئة على عموم العراق وبالأخص المناطق المشتركة بين الطوائف والقوميات المختلفة، ذلك أن السلطة لما أصبحت بيد الشيعة وبالتعاون مع الأكراد سعت هذه الحكومة إلى تأصيل الاحتلال واعتبار القوات الأميركية قوات صديقة لا يجوز التعرض لها واعتبار المقاومة إرهاباً وان أعمال المقاومة وإن كانت موجهة في الأصل إلى القوات الأجنبية إلاَ أن نتائجها تطال الدولة ومؤسساتها. فاتسعت الهوة بين أهل السنة في كل مكان وبين الشيعة والأكراد الذين وصلوا إلى السلطة في ظل الاحتلال فتطور الأمر من جهاد الاحتلال ليشمل الشرطة والجيش الذين يشكلون دعماً مسانداً للاحتلال وللسلطة الموالية لها. وبطبيعة الحال فأن هذا الوضع العام كان له تأثير كبير على مدينة تلعفر التي تسكنها السنة والشيعة وكان له تأثير أيضا على توجهات سكانها والعلاقة بين أبنائها.

14.  هذا الوضع الجديد أنشأ احتقانا طائفياً شديدا في المدينة، وكانت نتائج هذا الاحتقان الخطيرة جداً على التعايش السلمي بين أبناء المدينة. فالمقاومة بدأت تقصف مقر المليشيات في المناطق الشيعية بالهاونات والسيارات المفخخة، وتقوم الشرطة وهم من الشيعة بمداهمة المناطق السنية مع القوات الأمريكية واعتقال الآمنين في البيوت ثم القيام بتعذيبهم بأشد أنواع العذاب، حتى أن القسم منهم ماتوا تحت التعذيب وتعرض آخرون للتصفية الجسدية بعد الاعتقال وقتل من قتل تحت التعذيب ودفنوا من قبل الشرطة ولم يسلموا جثتهم لذويهم لحد ألان , علما انه يوجد في المدينة حاليا (300) شخص مفقود اعتقلوا من قبل الشرطة ولم يعرف مصيرهم لحد ألان, وأكثر من 2000مسجون في سجون العراق المختلفة , وأكثر من 4000عائلة مهجر خارج قضاء تلعفر حاليا.

15.  بعد هذا الاحتقان الطائفي قام عدد من علماء وشيوخ الشيعة بطلب النجدة من ( مقتدى الصدر ) فقام الأخير بتجنيد سريتين من أتباعه بصفة متطوعين بالجيش بصورة مؤقتة وإرسالهم إلى مدينة تلعفر لنجدة الشيعة فيها. فحصل من جراء ذلك أعمال عنف شديدة في المدينة مما دفع اغلب أهل السنة إلى الهجرة من المدينة للخلاص من بطش الشرطة والجيش والقوات الأميركية.( وكان آمر الفوج في منطقة القادسية القعيد كريم من أتباع الصدر أذاق أهل السنة في المنطقة اشد صنوف العذاب والتنكيل وعندما قُتِل بتفجير سيارة مفخخة أقامت له عدد من القنوات الفضائية مراسيم العزاء وقبل إرساء جثته إلى مسقط رأسه في مدينة الكوت تم أقامة مراسيم العزاء في مدينة تلعفر واشترك فيها الشيعة بكل أطيافها.

16.  في شهر أيار من عام 2005 تم استهداف مكان الاجتماع في حي المعلمين بسيارتين مفخختين لروؤساء المليشيات الشيعية من المجلس الأعلى ومنظمة بدر والصدر والذي كان غاية من الاجتماع هو التحرك ضد أهل السنة بعد أن استلم الجعفري الحكم من أياد علاوي مما أدى الحادث إلى مقتل عدد من الأشخاص, وفورا بعد اقل من ربع ساعة من الانفجار نزلت سيارات مدنية محمله بالمليشيات للأحزاب الشيعة داخل المدينة وفي أسواقها وبدؤوا يطلقون أطلاقات نارية في الهواء لتخويف الناس, وغلقت المحلات أبوابها وجلس الناس في بيوتهم, وكان هذا عصر اليوم من الواقعة, وفي اليوم التالي بدأت العمليات العسكرية المشتركة بين الشرطة والمليشيات والجيش العراقي والقوات الأمريكية ضد المقاومة وعامة أهل السنة, وهاجمت المليشيات الشيعية بيوت أهل السنة وكان اول هذه البيوت بيت مصطفى حربو حيث زعموا أن إحدى السيارات التي استخدمت في التفجير قد خرجت من هذا البيت وقتلوا (4) أخوة وجرحوا الخامس وقتلت أمهم كذلك ونهبوا بيتهم واستولوا على سياراتهم وطردوهم من بيتهم , وبدؤا يهجرون أهل السنة من مناطق التي سيطروا عليها وينهبون بيوتهم ويحرقون ما فيها ويعتقلون أبناءهم ويقتلون مايشاون منهم .

17.  زار في حينه وزير الدفاع  سعدون الدليمي مقر الفرقة/3 وتم تكليف اللواء رشيد فليح  ــ الذي كان يعمل ضابط الأمن في مديرية الأمن العامة في عهد النظام صدام حسين ــ بالإشراف على العمليات العسكرية , فجمع الشيعة في الشارع المسمى شارع (بانيك) وخطب بهم قائلا لهم قولته المشهورة (علاوة على واجبنا العسكري فجئنا ننصركم حيث يجمعني بكم الطائفة الواحدة والعقيدة الواحدة وسوف نقضي على الإرهاب ).

 

 

الجهود والمساعي

بعد تفجير الأحداث سنة 2005 عقد عددت محاولات لإنهاء القتال في تلعفر منها :

أولا :

عقد مؤتمر في سايلو تلعفر بين السنة والشيعة في سنة 2005بحضور اسأمه النجيفي وحيدر العبادي وشخصيات أخرى من الكتل السياسية من محافظة نينوى علاوة على الجانب الأمريكي والجيش العراقي طرح موضوع المقاتلين العرب الجنسية الذين يقاتلون مع أهل السنة وبحسب زعم المليشيات الشيعية انه تم إلقاء القبض على عدد من المقاتلين من عرب الجنسية. فطلب الشيخ عبد النور بان يبرزوهم للإعلام مقاتلا واحدا إن كان فعلا تم إلقاء القبض عليهم، فرد احد الحضور للشيخ بان لك علما بهم وإلا ما هذا الطلب؟ فرد عليه اسأمه النجيفي انه طلب منكم أن تثبتوا صحة كلامكم فلما سمع هذا الكلام سكت, والشيء المؤسف انه لا الجانب الأمريكي ولا الجيش العراقي حاسبوهم على كذبتهم.

ثانيا :

في لقاء بين وجهاء السنة والشيعة الذي جمعهم احمد الجلبي في بغداد ( فندق بابل ) لغرض المصالحة بعد اخذ ورد بين الطرفين اقترح احد المشتركين من الجانب السني قائلا لجالسين : إن المسألة بسيطة جدا فلا يحتاج إلى هذا التعقيد حيث يوجد أناس يجاهدون قوات الاحتلال وهذا حق مشروع في كل الأعراف السماوية والدنيوية فلنتركهم بعملهم وان الدماء التي أريقت لحد الآن يمكن حلها بطرق عديدة بين الطرفين، فرفض المقترح من الجانب الشيعي الذي كان همهم السيطرة على مقدرات المدينة وعزل أهل السنة من كافة دوائر الدولة وتهجيرهم والاستيلاء على أموالهم وممتلكاتهم ؟

 

الانفجار المشبوه في حي الوحدة

وبمرور الزمن بدأ الصراع الطائفي يشتد في تلعفر وتحدث فيها جرائم تندى لها الجبين كان آخرها قيام الشرطة والمليشيات المتعاونة معها بقتل أكثر من ( 80 ) شخصاً من أهل السنة وجرح حوالي ( 20) آخرين وذلك كرد فعل لتفجير سيارة مفخخة المشبوه نوع (قلاب سكانيا مع مقطورة ) محملة بمادة الطحين  في حي الوحدة والتي قدر كمية المتفجرات فيها أكثر من 5 طن ضمن منطقه سكنيه يوم 27/3/2007 مما أدى الحادث إلى مقتل 140 شخصا وهدم 50 بيتا علما أن أكثر بناء هذه البيوت كانت من الحجر والجص وهذا أدى إلى تهديم كثير من البيوت, ولا يزال الحادث يثار عليه كثير من الشكوك والريب , علما أن منطقة مختلطة بها السنة والشيعة , وانه يوجد هنالك حيين للشيعة الذي فيها أكثرية بعد أن هجرت أهل السنة منها , كان بالإمكان أن ترسل الشاحنة إلى هاذين المنطقتين لو كان وراء التفجير تنظيم القاعدة , وكان موافقة دخول أي شاحنه داخل القضاء لا يتم إلا بموافقة الجهات الإدارية والأمنية ويعرض الموضوع لقائم قام ومدير الشرطة المدينة لغرض حصول على موافقتهما على دخول أي شاحنه, حيث دخلت هذه الشاحنة بعد أن أجريته لها تفتيش دقيق لحمولته وأوراقها فعرض الموضوع على وكيل القائم قام هو المدعو احمد إبراهيم خليل من الشيعة ومن عشيرة السادة فوافق على دخول الشاحنة فأمر بان يرافق الشاحنة سيارتين من الشرطة المحلية إلى حي الوحدة  حيث كانت إحدى السيارتين تمشي أمام الشاحنة والأخرى ورائها وعاد إحدى السيارتين إلى مديرية الشرطة من منتصف الطريق وأما الأخر عاد قبل أن يصل الشاحنة إلى الحي , وكان رد فعل الشرطة والمليشيات الشيعة بعد الانفجار وبالتنسيق مع بغداد بالقيام بحملة مداهمات واعتقال أهل السنة المتواجدين ضمن المنطقة وقاموا بإعدام (83) شخصا بإطلاق النار على روؤسهم وتهشيم روؤس قسم منهم وتدخل الجيش العراقي لوقف حملة الإعدامات وتم اعتقال مرتكبي المذبحة وبعد اعتقالهم في مقر الفرقة /3 أكثر من  ساعة تم إطلاق سراحهم , وصدر أمر الاعتقال بحق (260) شخصا من محاكم مركز المحافظة والتي لم يتم اعتقال أحدا منهم لحد كتابة هذه السطور, علما أن الذين اشرفوا على جريمة القتل هم من الشرطة والمليشيات ولا يزال المتهمون من عناصر الشرطة مستمرين بالدوام ضمن الشرطة المحلية إلى يومنا هذا, ومنهم

1ــــــ العقيد حسين قوجه الذي كان مسولا عن المنطقة.

2ــــ المقدم محمد باقر جعفر حاليا ويعمل أمر فوج طوراي تلعفر.

3ــــ م أول عمار جولاق.

4ــــ مقدم محمد زكي الذي عذب المدعوخضر البكار بمادة التيزاب.

ومن المليشيات كل من:

1ـــــ والي جولاق رئيس عشيرة جولاق.

2ـــــ موسى جولاق اخو والي جولاق.

3ـــــــ جاسم جولاق.

 4ــــ غازي جولاق منتسب حاليا في استخبارات الفرقة /3.

5ــــ هاشم عنتر إمام وخطيب جامع الصادق الذي كان ينادي في حفل استقبال تقي المولى (وحده وحده إسلامية لاسنية ولا شيعيه).

 6ــــ يحيى عاشور.

7ـــــ المدعو زينل جولاق مسوؤل جهاز الأمن الوطني ومنتسبي الاجهاز.

8 ــــــــ وبعض منتسبين مديرية الشرطة تلعفر.

أما أهالي الضحايا من أهل السنة فقد هجروا بيوتهم بعد ان نهبت من قبل الشرطة والمليشيات وسكنوا في مركز الموصل , ورغم محاولة أهالي الضحايا باعتقال المجرمين ومحاكمتهم  في المحاكم فلم يفلحوا لحد ألان . علما أن تنظيم القاعدة لم يتبنى العملية لا في وقتها ولا بعد ذلك إلى يومنا هذا!

علما كل يعمل أن في محافظة نينوى يعمل تيارات عديدة مختلف ومن ضمنها تلعفر ومن المعروف أيضا ان تنظيم القاعدة عندما يقوم بعملية لايتردد لحظة في إعلانها , ولم يشكل لجنة تحقيقه مستقلة للتحقيق بالانفجار لكي يحدد الجهة التي نفذت هذه العملية إلى يومنا هذا ؟

   وكان من ضمن الجرحى من هم من أهل السنة فلم يسعفه احد إلى أن مات في مكانه؟

الاحتلال الأمريكي والسلطة الطائفية

1.  من النتائج السلبية على الاحتلال الأميركي وتعاون الشيعة معهم تقسيم كل ما في العراق على أسس طائفي وعرقي, حيث أُبعد أهل السنة من كافة الوظائف الرئيسية في البلد, وارتبطت مدينة تلعفر بشكل مباشر مع الحكومة المركزية في بغداد لتقوية ودعم الشيعة داخل تلعفر من خلال سلب واحتكار مفاصل الوحدات الإدارية من الدوائر والمؤسسات إضافة إلى التركيز للمفصلين الأساسيين المتمثلة بالجيش والشرطة وكذلك جهاز الأمن الداخلي والتي تم احتكارها بشكل كامل. وهذا جدول يبين عدد السنة وعدد الشيعة في هذه الدوائر التي أستحدث بعد الاحتلال الأميركي في تلعفر، لترى كم أصاب أهل السنة من غبن وظلم، مع أنهم هم الأغلبية فيها:

 

ت

التفاصيل

الشيعة

السنة

1

مدير شرطة تلعفر

1

ــــــــــــــ

2

الضباط في سلك الشرطة

75

8

3

المنتسبين في الشرطة المحلية وأفواج الطواري

4320

972

4

الأمن الوطني

45

ـــــ

5

مكتب المعلومات (التحقيقات الوطنية )

63

ـــــ

6

مديرية المرور

386

57

7

حماية المنشات

650

148

8

أمرية الطواري وأمري أفواج الطواري

كلها من الشيعة

ــــــــ

9

أمراء مراكز الشرطة المحلية

كلها من الشيعة

ــــــــ

 

2.  صار ارتباط الشيعة بالمركز أكثر من قبل بعد زيارة النائب حيدر ألعبادي إلى مدينة سنة 2008, حيث قدم توصية إلى حكومة المركز بموجب كتاب صادر من (مجلس النواب / لجنة الاقتصاد والاستثمار والأعمار) المرقم /6161/8 في 16/6/2008 طالب بفتح مديريات في القضاء على غرار ما موجود في ملاك المحافظات بحجة أن سكان المدينة من الشيعة لا يستطيعون الذهاب إلى مركز محافظة نينوى بحجة استهدافهم من قبل أهل السنة المهجرين الساكنيين في المحافظة, وصرح لقناة العراقية أن قضاء تلعفر تعد آمن منطقة في العراق, واستغربت وتعجبت في حينه من تصريحه ولم أكن اصدق أن يصل المرء إلى هذه المستوى من دناءة وقلة المروءة في إنصاف الحق بل القول خلاف الواقع وان شخصا يعد نائبا في برلمان البلد يكذب أمام مؤيديه بهذه الوقاحة فإن دل على شيء فإنما يدل على مدى العمق الطائفي الذي يسود بين أتباع هذا المذهب والمسولين منهم وعلى مدى إجماعهم على الباطل وطمس الحقائق !

3.  الواقع الأمني لمدينة تلعفر أثناء زيارة ألعبادي كان واقعا مزريا بكل معنى الكلمة فمثلا لا يمكن لأحد أن يدخل المناطق التي فيها أكثرية شيعية إلا ببطاقة الدخول وانه لا يحق لأحد أن يقود سيارته في داخل المدينة إلا أن يكون مع السائق شخصا آخر جالسا إلى جانبه علاوة على أن الأحياء السكنية كانت  متقطعة ومعزولة الواحد عن الآخر، وان الشيعة كانوا لا يستطيعون أن يعبروا إلى المناطق السنية إلا حاملين أسلحة هم معهم أو بحماية الشرطة بل أكثر من هذا أن وسط المدينة لا يوجد فيها أي نشاط تجاري حيث أن أكثر من 800 محل تجاري مغلق منذ عام 2005 والشارع الرئيسي في وسط المدينة مهجورة ولحد الآن علاوة على حدوث تفجيرات بين فترة وأخرى .

4.  وبموجب هذه المساعي من قبل النائب حيدر العبادي  في المجلس الوطني فقد تم فعلا فتح عدد من المديريات منها:

          أ. مديرية الجنسية.

          ب .مديرية المرور: تم تعيين (386) شرطة مرور في تلعفر بأمر وزاري من بغداد مباشرة وبدون علم    مديرية مرور نينوى و(57) منهم من أهل السنة فقط , وبدون أن يدخلوا دورة أساسيه في مجال صنفهم.

       ج. مديرية التربية: التي استحدثت حديثا حيث تم تعيين (79) موظفا، (64) منهم من الشيعة و(15)    موظف من أهل السنة ,علما أن أمر تعيينهم تم مباشرة من بغداد بدون تدخل مديرية تربية نينوى .

      أما بالنسبة بقية الدوائر فالتواجد السني ليس أكثر حظا من الدوائر الأمنية مثلا هيئة الحج والعمرة فيها 24 موظف شيعي يقابله 2 من أهل السنة

أما حماية الحسينيات البالغة عددها(44) حسينية، فقد تم تعيين 4 حارسا لكل حسينة من الشيعة، ولم يتم      تعيين حراس لحماية مساجد أهل السنة حيث تم تقديم طلب بقبول تعيين الحراس ولم يرد جواب لحد الآن.

 

 

تلعفر بين الأطماع الإيرانية والمصالح التركية

 

كانت لإيران الجارة الذي يبلغ حدود العراق معها أكثر من ألف كيلومتر دور سيئ في العراق عبر تاريخ البلدين؛ ولكن الشئ المؤسف أن أبناء جلدتنا كانوا يؤدون هذا الدور نيابةً عنها بدون أن يظهر للسطح فكان دورها في الخفاء. وكان زيارة الخميني إلى تلعفر عندما كان مقيما في العراق خير دليل أن لمدينة تلعفر اهتمام خاص من قبل دعاة المذهب , حيث سبق أن قال محمد باقر الحكيم للمدعو جواد قدو خطيب حسينية الحكيم في حي قنبردره عندما زاره في مدينة النجف بعد عودته من إيران إننا نهتم بتلعفر أكثر مما نهتم بالنجف لان هذه المدينة تعتبر بالنسبة إلينا موقع متقدم في شمال العراق.

كذلك قال المدعو تقي المولى بعد احتلال بغداد إننا عقدنا مؤتمر في المجلس الأعلى حول كيفية التحرك الدعوي وجدنا أن أصعب منطقة لتحركنا هي مدينة تلعفر !

نعم كان المدعو تقي على الحق في قوله !

نعم أصبح تلعفر بالنسبة لقادة التشيع وعامتها عقدة في خاصرتهم , وهذا ما أثبته الأحداث.

هل يصدق احد أن هذه الأجهزة الأمنية بكافة فروعها لم يستطيعوا أن يؤمنوا للشيعة الأمن والأمان في مركز الموصل , ويجازف قسم القليل منهم النزول إلى مركز الموصل ولكن بحذر شديد يلتفت يمينا ويسارا أثناء تحركه , وكل مساعيهم وحلمهم أن يصلوا إلى مركز الموصل بأمان, ولكن كل محاولاتهم ذهبت سدى . 

كنت جالسا في بيتي في بداية المواجهة بين السنة والشيعة وكنت اقلب التلفاز بين القنوات الفضائية لمتابعة ما يدور وما يقال في الإعلام حول احدث تلعفر، خطر في ذهني أن أدير التلفاز على قناة العالم الإيرانية لأرى ما تنقله وما تقوله عن أحداث تلعفر فإذا بها تنشر خبراً زاعمة أن هنالك (190) مقاتلا من عرب الجنسية يقاتلون مع الارهابين  ضد الشيعة, واستغربت من هذا الخبر كيف بإيران تعلم أن ضمن صفوف المقاتلين الذين يقاتلون هنالك مقاتلون من عرب الجنسية , كيف استطاعت أن تحدد هذا العدد, ولم يخطر في حينه على ذهني أن هنالك تنسيقا بين إيران وبين المليشيات الشيعة إلى هذه الدرجة من التنسيق وترتيب الأحداث, وكنت من سكنة حي المعلمين فلم اترك بيتي في حينه رغم طلب عدد من الأخوة  مني وذلك خوفا أن يمسني سوء, وكنت اخرج بين حين وآخر للأصوات التي كنت اسمعها في الشارع فأجد المليشيات مدججين بالسلاح ويتصلون فيما بينهم حول سير الأحداث, علما أنهم في البداية لم يستطع أن يخرج منهم أحد خارج الحي بل كان كل همهم أن يرفعوا معنوياتهم فيما بينهم, حيث كانت المعارك تدار على أطراف حي المعلمين, وكان الأمريكان والجيش العراقي يقاتلون نيابةً عنهم, فسمعت احدهم يتصل ويقول انه تم قتل (20) سودانيا, علما أن الموقع الذي كان يتكلم منه لم يكن قد أطلقت فيها طلقة واحدة ولم يكن وجود لأحدٍ من المقاتلين لا من أهل السنة ولا من عرب الجنسية كما زعموا, لان الشخص الذي تكلم من الموقع الذي هو فيه لم يحدث أي اشتباكات مسلحه في المنطقة.

    نعم هاجم المقاتلون من أهل السنة لإخراج عوائل المقاتلين الذين كانوا يسكنون ضمن الحي فقد استشهد منهم واحد فقط , ولولا تدخل الجيش الأمريكي لصد الهجوم ومحاولة الالتفاف لمقاتلين لتم قتل وطرد المليشيات عن بكرة أبيهم فانسحب المقاتلون بعد أن استطاعوا أن إخراج أكثر من 50 عائلة من عوائل المقاتلين.

 

ماذا يبحث القنصل  الإيراني في تلعفر:

بينما كنت اجمع المعلومات والوثائق والتقي مع الشخوص الذين عاصروا الأحداث فإذا بالقنصل الإيراني في إقليم كردستان(عظيم الحسيني)  يزور تلعفر بتاريخ 6/5 / 2011 والتقى في مبنى القائمقامية رئيس الوحدة الإدارية الدكتور عبد العال العبيدي وبرئيس مجلس القضاء وأعضاء مجلس القضاء، وبعدد من شيوخ العشائر والوجهاء الشيعة، وتباحث معهم الواقع الأمني في تلعفر.

فقد قضى القنصل الإيراني نهاره في بيت والي جولاق وهو الشخص المسوؤل الأول وعشيرته في قتل وتهجير أهل السنة في قضاء تلعفر, علما أن هذا الرجل لو قدمت  له قصاصة من الورقة مكتوب فيها اسمه لا يعرف ما مدون فيها أي انه لا يعرف الكتابة والقراءة وقضى معظم حياته في قريته يزرع ويرعى الغنم .

ووجه دعوة إلى رؤساء العشائر الشيعية والسنية لزيارة إيران, وفعلا فقد لبت رؤساء العشائر والمليشيات الشيعية الدعوة وقاموا بزيارة إيران في حين قاطعت رؤساء عشائر أهل السنة هذه الدعوة ما عدا جماعة الإسناد الذي لا يتجاوز عددهم 3 أشخاص.

ولعل الشيء الغريب في الواقع العراقي أنه ما زالت هنالك جماعات إسلامية وبالذات في كردستان العراق لا يصدقون أن إيران لها اليد الطويل في ما يجري في العراق بل هو المحرك الأساسي لما يحدث في بلاد الرافدين وإلا كيف يفسر زيارة القنصل الإيراني إلى مدينة تلعفر, كنت اسمع في قناة الحوار المقابلة مع الشيخ علي بابير في برنامج (المراجعات) عن مده التي قضاها في سجون الاحتلال الأمريكي وسأله دكتور عزام عن التدخل الإيراني في شؤون العراق الداخلية  قال نسمع عن هذا ولم نجد شيئا ملموسا, ومما أدهشني فيه أكثر أنه صاحب حركة إسلامية أي أنه صاحب قضية ومن المفروض أن يعرف ما يجري في بلده أقول: إذن لا عتب على الآخرين في دول العربية والإسلامية عن عدم معرفتهم بالخطر الإيراني في العراق, بل أيقنت بصحة قول احد نشطاء السنة بموضوع التشيع عندما قال: أينما تجد جماعات وحركات إسلامية تجد نشاط ووجود إيراني معهم !؟ فنقول للأخ الشيخ علي بابير: هذا القنصل الإيراني في أربيل يجول ويصول في أزقة قضاء تلعفر ؟ ويقضي نهاره لدى رجل لا يعرف القراءة والكتابة, بل لم يكن أصلا رئيسا للعشيرة التي ينتمي إليها, نعم التفت حوله سفهاء من عشيرته ومن عامة الشيعة لا يجمعهم إلا السلطة وجمع المال وكره أهل السنة ,حيث سرقوا ونهبوا بيوت أناس لم يكونوا رفعوا السلاح ضد الجيش الأمريكي ولا ضد المليشيات الشيعة, بل ذنبهم إنهم كانوا من أهل السنة يعيشون في أحياء مختلطة الذي يجمع السنة والشيعة, واستغلوا وجود الجيش الأمريكي على جانبهم بحجة محاربة القاعدة وفعلوا أفاعيل بحقهم من القتل والتهجير ونهب أموالهم واغتصاب بيوتهم واتهام أبنائهم بالإرهاب وسجنهم في السجون.

ما هي الحوافز والدوافع الاقتصادية في هذه المدينة مما يجعل القنصل الإيراني يأتي من مدينة أربيل؟

ما هو الموقع السياسي لمدينة تلعفر في المشهد السياسي في العراق لكي يجعل القنصل الإيراني يتحمل هذه المشقة وعناء السفر حاملاً الهدايا لأ أبناء جلدته؟

أم أتى ليبحث مع رؤساء المليشيات عن كيفية إخراج الشيعة من هذا المأزق الذي هم فيه ؟ بعد أن فشلت كل المحاولات الوساطة بين السنة والأقلية الشيعية في مدينة تلعفر كما ذكرت؟

الزيارة لم يعلن عنها في وسائل الإعلام المحلية لمحافظة نينوى ولا في الإعلام العراقي بل اتصل احد الإخوة بقناة الشرقية لإذاعة الخبر فواعد مندوب القناة في أربيل بنشر الخبر فلم يفعل, واتصل بمركز القناة في دبي فلم ينشر الخبر بعد أن واعده كذلك بنشره؟

 لم يرافق الوفد أي مسوؤل من الحكومة المحلية في محافظة نينوى قي زيارته ؟

وهل يقبل حكومة الإيرانية أن احد من سفراء العرب والمسلمين يزور المناطق السنية في إيران بدون علم الحكومة الإيرانية ويقدم لهم الهدايا والمساعدات إنسانية ؟ 

 تجول في أحياء القضاء واشتكى الشيعة إليه عن واقعهم التي يعيشون فيها بحجة أنهم محاصرين ولا يوجد احد يهتم بهم وقلة الحسينيات لديهم في القضاء, فواعد ببناء حسينية لهم على حسابه الخاص, علما أن نسبتهم في مركز القضاء لا يتجاوزون كما ذكرت 20%من سكان القضاء , وكان لديهم قبل الاحتلال (5) حسينيات وبعد الاحتلال بنوا (39) حسينية أي المجموع (44) لهم مقابل (49) مسجدا لأهل السنة الذين يمثلون 80%من جغرافية القضاء والسكان ,علما انه لا يوجد أحياء شيعية أكثريه سكانها من الشيعة بل يعيشون مع أهل السنة ما عدا حي الخضراء ؟

هكذا كانت وما تزال إيران تلعب على وتر الطائفية، وتشجع التشيع في هذه المنطقة وتمدهم بالمال والسلاح والخطط ليتم السيطرة على المدينة من قبل الشيعة، ليكون لهم موطئ قدم في الشمال العراقي لتنطلق منها في نشر التشيع في هذه المنطقة لكسر الحصار السني عن الشيعة فيها، ولتمرر من خلالهم مخططاتها التوسعية، وأملا منهم أن يجعلوا تلعفر محافظة شيعية ,كما صرح نواب الشيعة في برلمان ومنهم المدعو محمد تقي المولى , ولكن محاولاتهم باتا بالفشل لمعارضة أهل السنة لهذه الفكرة .

أما تركيا المتهمة أيضاً في أنها تحاول أن تعيد أمجاد الإمبراطورية العثمانية من خلال توسيع نفوذها في المنطقة بصورة عامة، وفي مدينة تلعفر بصورة خاصة؛ إلاّ أن الوقائع والأحداث لا تدل على هذا، فتركيا مدت يد العون والمساعدة بعد الاحتلال الأميركي للعراق إلى كل أهالي تلعفر دون تمييز مذهبي، بل وحتى دون تمييز عرقي، فكان دورها إيجابياً لعموم أبناء تلعفر، وكانت تبعث بطائراتها إلى العراق لنقل الجرحى والحالات الخطيرة من السنة والشيعة إلى مستشفيات تركيا لغرض العلاج، إضافة إلى قيامها بتوزيع المساعدات الطبية والإنسانية على أبناء تلعفر. فاستفاد الجميع منها، فكان دورها إيجابياً بالنسبة إلى الأهالي في تلعفر.

بتاريخ 25/4/2012 قام قنصل الإيراني في أربيل (عظيم الحسيني) مع المدعو تقي المولى بفتح مستوصف تم بناءه على حساب الحكومة الإيرانية في حي الخضراء حيث أن سكانها من الشيعة ؟

 

مقارنة بين الموقفين:

أريد أن أقارن بين الموقفين ونظرتهم لأهل تلعفر من الجانبين , عندما زار قنصل الإيراني تلعفر حمل معه هدايا من الأجهزة الكهربائية والمنزلية خاصة لرؤساء عشائر الشيعة ووعدهم ببناء حسينية.

أما تركيا فقد كانت موقفها من الطرفين على حد سواء فعندما استقبل رئيس الوزراء أهالي تلعفر من السنة والشيعة في أنقرة لم نسمع أنه أهدى هدية لأهل السنة وترك الشيعة  أو تعهد ببناء مسجد لأهل السنة, بل تركيا سعت لبناء جامعة في تلعفر ليكون لأهل تلعفر من السنة والشيعة, بل فائدتها للشيعة أكثر من السنة حيث أن الطلاب من أهل السنة يدرسون في جامعة الموصل وأما طلاب الشيعة فلا يتمكنون ذلك خوفا من استهدافهم من قبل تنظيم القاعدة وأبناء وإخوان الذين قتلوا وسجنوا على أيدي المليشيات الشيعية والشرطة المحلية.

   رفض برلمان التركي غزو العراق عن طريق أراضي التركية سنة 2003.

بينما صرح الخامنئي سنة 1991اثناء غزو العراق  للكويت (إذا قاتل صدام حسين أمريكا فنحن أمامه وإذا قتال إسرائيل فنحن خلفه) والكل يعرف ماذا كان دور المخابرات الإيرانية فيما سمي بالانتفاضة الشعبانية عندما خسر العراق المعركة مع الحلفاء ؛حيث القي القبض على 360 ضابط من مخابرات الإيرانية داخل الأراضي العراقية وهم يشاركون في قتل الجنود العراقين المسحوبين من الكويت, وتم اطلاق سراحهم بتبادل الاسرى بين الطرفين بعد ذلك ودورهم في حرق ونهب ممتلكات الدولة في المناطق التي سقطت بأيدي منظمة البدر.

أما في سنة 2003 فكل يعلم كيف فتح إيران الحدود أمام أعضاء منظمة البدر بدخول الأراضي العراقية والقتال مع جانب القوات الأمريكية , وضرب القوات العراقية في خطوط الخلفية , وكان لهذه القوات دورا بارزا في استهداف المجاهدين العرب من خلفهم في المناطق السكنية التي كانت تدار المعارك مع القوات الامريكية وحلفائها .

ودوره في إشعال الحرب الطائفية في العراق بعد احتلال الأمريكيوهذا لايخفى على احد .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شيعة تلعفر إلى أين؟

الموقف العام في تلعفر

الوضع في تلعفر الآن مسيطر عليه من قبل الشرطة الشيعية التي هي في غالبيتها عبارة عن ميليشيات تابعة للمجلس الأعلى والتيار الصدري ومع وجود فرقة /3 من الجيش العراقي التي يتمركز شمال تلعفر في معسكر تمارات, يقدم كل الدعم والإسناد لهم ويوجد فيها منتسبين من شيعة تلعفر ضباط ومراتب عكس أهل السنة فان تواجدهم ضمن منتسبين الفرقة يكاد لا يذكر بالنسبة إلى منتسبين من الشيعة ومع انتشار اللواء العاشر من الفرقة /3 في داخل المدينة حيث يقودها العميد الركن عبد الرحمن حنظل من سكنة محافظة الناصرية والتي كان عضو شعبة في حزب البعث وتم استثناءه من الاجتثاث البعث, وتم تشكيل قيادة عمليات تلعفر برئاسته ومرتبط مباشرة بقيادة عمليات نينوى , ومستقلة عن قيادة الفرقة الثالثة للجيش العراقي من ناحية الحركات والاستخبارات والإجراءات التي يتخذها في المدينة لا يرجع إلى قيادة الفرقة / 3 علما ان القوة الموجودة  بإمرته هي منتسبين إلى اللواء العاشر من الفرقة /3 , ويمكن القول انه شبه مستقلة حتى عن قيادة عمليات نينوى.  

وكذلك يسيطرون على كافة دوائر المدنية ماعدا منصب قائم قام تلعفر إلي يشغله د.عبد العال عباس الذي لأحول ولا قوة له .

يوجد عدد من الشخصيات الشيعية في مركز قرار في بغداد منهم : المدعو تقي المولى عضو في مجلس الأعلى وعضو برلمان وعبد الحسين جمعة يعمل في هيئة الحج والعمرة  وزينل عبو مدير مكتب عبد العزيز وبقي يشغل نفس المنصب وحاليا مدير مكتب عمار الحكيم واللواء علي غالب الذي كان يعمل قبل السقوط دائرة الادلة الجناية في بغداد واحيل إلى التقاعد بعد أن كشف أثناء انتخابات الحزبية بعملية التزوير بحضور علي حسن مجيد وعلى ضوئها تم إحالته إلى التقاعد ومن المعروف عن هذا الرجل انه كان في عهد صدام حسين كان يصلي صلاة أهل السنة وان زوجته سنية , عندما مات أخيه وأرسل جثته إلى مدينة النجف لدفنه وقبل أن يصل إلى مدينة تلعفر علما انه يسكن في مدينة بغداد, فعندما علم بذلك فوقف أمام أبناء عمومته غاضبا رافضا دفنه في النجف فقال لهم (كل من يذهب إلى زيارة قبر أخي في النجف لا يأتي إلى بيتي أثناء عودتهم من النجف ).

وبعد السقوط عمل في وزارة الداخلية وكيل الأقدم لوزير الداخلية باقر صولاخ  وألان يعمل في مكتب شوؤن العشائر في رئاسة الوزراء.

وكان له دورا سيئا جدا في تشكيل الشرطة العراقية في مدينة تلعفر سنة 2004عندما كلف العقيد إسماعيل فارس بتشكيل الشرطة المحلية بعد أن تم زج قيادة شرطة تلعفر كلها في سجن بوكا من قبل قوات الأمريكية بتهمة التعاون مع الإرهاب وذلك بتحريض من قبل المدعو العقيد توفيق خليل الذي كان عضو في مجلس الأمني لمحافظة نينوى , حيث رفض كل الطلبات من قبل أهل السنة الانخراط في صفوف الشرطة المحلية , وإعادة الضباط المفصولين إلى الخدمة؟

أما ابنه ألان يعمل في مقر وزارة الداخلية حيث تم سجنه مدة 7 سنوات في عهد صدام حسين لمساعدته في تهريب احد السجناء بمبلغ من المال.

ومن الضباط العاملين في مقر وزارة الداخلية العميد فيصل سنجو حيث سبق أن أحيل إلى التقاعد بعهد صدام حسين لسجن أخويه هم كل من الصيدلي مجيد سنجو وأخيه غازي سنجو بتهمة انتماء إلى حزب الدعوة

مسول الأمني في وزارة الكهربائي نائب في برلمان حاليا ومسول منظمة البدر في تلعفر.

ودكتور عباس قلندر يعمل حاليا مدير عام في موئسسة سجناء سياسيين في بغداد.

واللواء الركن إحسان رئيس هيئة النزاهة في الجيش العراقي.  

وان الحصة التموينية للشيعة تأتي عن طريق دهوك وسد الموصل كاملة بدون نقص خلاف الحصة التي مخصصه لأهل السنة التي  تأتي ناقصة وتتأخر في بعض الحالات عن موعدها المحدد وتأتي عن طريق مركز الموصل.

وتنظيم القاعدة انحصرت عملياتهم وقلة بشكل كبير بحيث لم يتجاوز عدد العمليات أصابع اليد الواحدة خلال الشهر.

وان أهل السنة مازالوا يعانون من بطش القوى الأمنية ويتعرضون للاعتقالات العشوائية في داخل تلعفر.

أما المهجرين منهم في الموصل فمازالت السلطات تهددهم بين حين وآخر وتطلب منهم العودة إلى تلعفر دون تأمين الحماية لهم، وتشن حملات اعتقال واسعة ضدهم في الموصل على أساس الهوية فقط لا غيرها. فإنا لله وإنا إليه راجعون. علما بلغ عدد الذين اعتقلوا من أهالي تلعفر على يد قوات الأمريكية والجيش العراقي وشرطة تلعفر منذ 2003 ولحد صدور هذا الكتاب تجاوز أكثر من (15000) خمسة عشر ألف شخص.

بتاريخ 14/5/2012خرجت قائد الفرقة الشرطة الاتحادية اللواء الركن الغراوي بتصريح على شاشة القناة الموصلية قائلا( انه اتفق مع رؤساء العشائر في تلعفر وعلى رأسهم الشيخ تقي المولى انه بالإمكان أهالي تلعفر المهجرين في الموصل العودة الى تلعفر وان بيوتهم ومحلاتهم التجارية يسلم اليهم كاملة , وهذا بشرى للاجهزة الامنيىة ولاهالي الموصل , حيث سمعنا تكرارا ان مشاكل الموصل الامنية كلها سببها المهجرين من اهالي تلعفر).

يفهم من هذا الكلام المدسوس انه يريد ان يبث الفرقة بين اهالي تلعفر المهجرين وأهالي الموصل .

اما اتفاقه مع رؤساء العشائر في تلعفر فهذا الكلام لا أساس له من الصحة بتاتا لاان سبب المشاكل والتهجير الذي حصل في تلعفر سببه هو المدعو تقي المولى يفهم من الكلام الغراوي انه اما لايفهم ما الوضع في تلعفر أو كلامه كلام استفزازي حيث كما ذكرت ان الشيعة وعلى راسهم تقى المولى هم السبب الرئسي في تهجير 4000عائلة الى مركز مدينة الموصل وتوبعها.

لانه لم يلتقي أي احد من رؤساء عشائر السنية ولا المهجرين من اهالي تلعفر في مركز محافظة نينوى.  

وقبل تصريح الغراوي بيوم واحد أي بتاريخ 13/5/2012قام مليشيات بالتعاون مع الشرطة الطواري ومع نقاط الحراسة المنتشرة وسط الحيين الحسنكوي والسراي بفتح نار على المحلات التجارية والسيارات المتوقفة على طول الشارع اثناء امرارهم جنازة جندي قتل في مدينة الموصل وادى هذا الحادث الى اصابة طفل بجرح واضرار في 32 محل تجاري و29 سيارة , بدون ان يتم القاء القبض على أي من الجناة, ومع الاسف لم ينشر هذا الخبر لا في وسائل اعلام المحلية ولا على مستوى البلد رغم الاتصال مع قناة بغداد الفضائية , مع اضراب اهالي تلعفر لمدة ثلاثة ايام احتجاجا على تصرف المليشيات والاجهزة الامنيىة. 

يوم الذي صرح الغراوي انه اتفق مع تقى المولى , كان الاخير قد صحب وفدا من روؤساء المليشيات والعشائر الشيعة ومدير الشرطة تلعفر في زيارة خاصة لايران , وهذا يثبت بالدليل القاطع ان كلامه كان استفزازيا , واستهتارا لما حدث قبل يوم في تلعفر!   

زار مدير الاستخبارات العسكرية اللواء علاء مقر الفرقة الثانية وزعم خلال الاجتماع انه يوجد في مركز محافظة نينوى بحدود 10000الاف عائلة من أهالي تلعفر مهجرين هؤلاء كلهم يعملون مع تنظيم القاعدة , فأدرك خطورة كلامه ظننا منه انه ربما يوجد احد من ضباط الجالسين من أهالي تلعفر فتراجع عن كلامه فقال ليس كلهم ربما الجزء القليل لا علاقة لهم بتنظيم القاعدة , وهذا تحريض منه على قيادة الفرقة الثانية للضغط على أهالي تلعفر المهجرين , مع الأسف انه تناسى عن سبب هجرة هؤلاء بيوتهم وعن الذين هجروهم , بدلا من أن يبحث عن حل للمشكلة اتهم هؤلاء الملغومين على أمرهم بالإرهاب .

                          

  مساعي المصالحة لماذا ومع من وكيف ؟

كما ذكرت آنفا رغم سيطرت الشيعة لكافة مقادير الأمور في تلعفر وضعف موقف أهل السنة بشكل عام في كل العراق وفي تلعفر بشكل خاص نجد أن الحكومة المركزية والأحزاب الشيعية لم يتركوا فرصة أو بادرة إلا أرادوا أن يجدوا حلا لمشكلة الشيعة في تلعفر نعم أقولها مشكلة الشيعة رغم سيطرتهم وسطوتهم في بغداد وتلعفر وليست هي مشكلة أهل السنة, إلا أن موقف وحال الشيعة في تلعفر يختلف عن بقية أجزاء العراق للأسباب التالية :

أولا:

      إن ما اقترفت أيدي الشيعة من الجرائم القتل وسرقة البيوت واعتقال الأبرياء واغتصاب النساء لعامة أهل السنة مما جعل أبناء وإخوان وأزواج هؤلاء يطالبون بالثأر لأبنائهم وشرفهم وهؤلاء قسم منهم لايزالون يعيشون في تلعفر وخارجها يستهدفون الشيعة أينما وجدوا, وأكثرهم يشتبه بتعاونهم مع القاعدة لرفع الظلم والهوان على ما حل بهم بأيدي الشيعة, مما زاد الأمور تعقيدا للشيعة في تلعفر وخارجها .

ثانيا:

أن الموقف والوجود الشيعي في تلعفر موقف ضعيف حيث يعيشون ضمن أكثرية سنية إن كان في تلعفر أو على مستوى محافظة نينوى أو على مستوى المنطقة الغربية أي ليس لهم مستقبل أن يعيشوا مع أهل السنة في عيش مشترك على ما اقترفت أيديهم من الجرائم البشعة ومواقفهم المخزية ضد أهل السنة والمجاهدين.

ثالثا :

وجود قوة عسكرية لا يزال لها نفوذ وقوة في داخل تلعفر وخارجها أي في مركز محافظة نينوى المتمثلة بجماعة القاعدة الذين يستهدفون الشيعة , ورفضوا كل المحاولات التي أبدتها الحكومة المركزية وشيعة تلعفر لغرض إجراء المصالحة .

  كما ذكرت رغم الموقف القوي للمفاوض الشيعي استطاع أهل السنة أن يفرضوا شروطهم  في المفاوضات على أن يتم إجراء توازن في الأجهزة الأمنية رغم أنهم يستحقون أكثر من ذلك !

عندما يرفضون التوازن في الأجهزة الأمنية والدوائر الدولة إذن ماهو الحل ؟ وكيف تتم المصالحة ؟ وما صيغة الصلح التي يريدونها ؟

نعم يريدون صلحا ان يكون لهم السيطرة على كل مقدرات المدينة وان يتنازل أصحاب الضحية عن حقوقهم , وان يعيشون مستعلين على أكثرية أبناء البلد وأقول: هيهات لهم ما يريدون .

 نعم المصالحة تكون بمعاقبة المسيء المجرم. نعم المصالحة تكون عندما يقف المتهم أمام القضاء لينال جزاءه العادل.

مساعي رئيس الوزراء:

1 .      أوفد نوري المالكي مبعوثا له إلى محافظة نينوى والتقى  بعدد من شخصيات مستقلة من أهالي تلعفر       الساكنين في مركز المحافظة ليستشيرهم حول كيفية إنهاء مشكلة أهالي تلعفر , بدون أن يأخذ أراء الطرفين الموجودين في داخل المدينة , فاقترح احدهم أن يتم إقامة جدار عازل بين السنة والشيعة وان يقوم كل طرف بتشكيل موسسات أمنية وإدارية خاصة بهم وينقل العوائل السنية من مناطق الشيعة إلى مناطق سنية وكذلك الحال بالنسبة الشيعة , بعد إستحالة العيش المشترك بين الطرفين بعد هذا الصراع الدموي الذي راح ضحيتها بقرابة 4000شخض قتلوا من كلا الطرفين وآلاف الجرحى, ولكن الشيعة رفضوا هذا المقترح جملة وتفصيلا بعد أن لاحظوا أنهم سوف ينحصرون في جيب مهلك لاحياه لهم فيها, وانه لا يمكن السيطرة على نشاط تنظيم القاعدة وان عناصرها سوف يلاحقون الشيعة خارج هذا الجيب أيضا!

2.   رغم كل المحاولات التي قامت بها الشيعة في قضاء تلعفر لغرض المصالحة مع أهل السنة فباءت كلها بالفشل حيث قابلوا جلال الطلباني وعادل عبد المهدي ونوري المالكي واحمد الجلبي وعمار الحكيم ومقتدى الصدر والسيستاني وبقية المراجع الدينية الشيعية علاوة على مسؤولين في محافظة نينوى لغرض إجراء المصالحة مع أهل السنة فذهبت كلها في أدراج الرياح, بل ما شاهده العالم عبر الفضائيات عندما استقبل رئيس ورئيس وزراء ووزير خارجية تركيا أهالي تلعفر من السنة والشيعة في انقره لإجراء المصالحة بينهم, فعندما رجعوا إلى بغداد لغرض التوقيع على المصالحة التي تم الاتفاق عليها أمام رئيس الوزراء نوري المالكي، اعترض المالكي على مسألة التوازن في الأجهزة ودوائر الدولة زاعما أن هذه الإجراءات لا تحل المشكلة قائلا لأعضاء الوفد لا يجوز أن يكون هنالك فراشا سنيا وآخر شيعي فلابد من وجود ثقة بين أهالي المدينة, فرد عليه احد رؤساء العشائر السنية قائلا: لو كانت بيننا ثقة لما وصلنا إليك فخرجوا من عند المالكي, ولا أدري أنسى المالكي أم تناسى انه منذ تشكيل الحكومة لم يقبل أي مرشح من مرشحي القائمة العراقية لتولي منصب وزير الدفاع لعدم الثقة بمرشحي القائمة. حيث كان من أهم شروط المصالحة هو إجراء التوازن في الأجهزة الأمنية في القضاء.

 

3. زار نوري المالكي محافظة نينوى والتقى مع أهالي تلعفر ودعا إلى التصالح بين الطرفين ووعد أن يتم إطلاق سراح كافة المعتقلين من أهالي تلعفر حتى وإن كانوا من المنتسبين إلى القاعدة أو غير القاعدة مقابل إجراء الصلح مع الشيعة في تلعفر, ووعد أن يتحمل هو نفسه كافة حالات الزواج بين أبناء الطائفتين ودية القتول من الطرفين على حسابه الخاص ووعد بإجراء تعمير وتعويض المتضريين من المهجرين , علما أن نوري المالكي يذيق أهل السنة أنواع المظالم والإقصاء للسياسيين منهم وعامتهم في بقية أنحاء العراق, أما في تلعفر الوضع عكس ذلك لان الشيعة في مأزق وضعهم الأحزاب الشيعة في بغداد كما نسمع من الشيعة في المدينة حيث يقولون إننا ليسنا مسوؤلين عما حدث بل الذي أدخلنا في هذا المأزق هم الأحزاب الشيعة في بغداد ؟

هل يصدق احد أن نوري المالكي يذيق بأهل السنة أنواع المظالم والإقصاء للسياسيين منهم وعامتهم في بقية أنحاء العراق؟ وهنا يدعوا إلى الصلح ويتحمل نفقات المصالحة؟

 هل يصدق احد أن نوري المالكي وعد أن يتم إطلاق سراح كافة المعتقلين من أهالي تلعفر إن كانوا من منتسبين إلى القاعدة أو غير القاعدة مقابل إجراء الصلح مع الشيعة في تلعفر؟ وانه يرفض إطلاق سراح المعتقلين في بقية إنحاء العراق من أهل السنة ؟ لولا المأزق الذي يعيشه الشيعة في تلعفر؟

ربما احد يسال ويقول لماذا نوري المالكي يسعى الى الصلح في تلعفر؟

نقلا عن احد نواب محافظة نينوى الذي ينقل عن المالكي أن الأخير قد وصل به الأمر أن سبب أهل السنة في تلعفر ودعا لهم بعدم التوفيق وان يصب لهم العذاب مسبت لايلقي بشخص عادي وكيف اذا كان رئيس وزراء دولة يدعو إلى رعيته, حيث زعم ان الطائفية انطلقت من تلعفر إلى كافة أنحاء العراق , وان عناصر وقيادي القاعدة العاملين في أكثر مناطق العراق هم من أهالي تلعفر , مما دعاه ان يحاول عددة محاولات لحل مشكلة اهالي تلعفر , ولكن المالكي أمام خيارين احدهما أمر من الأخر , فإذا تم المصالحة كما يريده أهل السنة أي المجرم الذي ارتكب الجريمة من منتسبين الاجهزة الامنية والمليشيات لابد أن يأخذوا جزاءهم العادل , واذا تم توازن في الأجهزة الإدارية والأمنية , يعني قضاء على دور ونفوذ الشيعة في المنطقة بشكل كامل بعدما ان اصبحوا منبوذين في محافظة نينوى , على ما اقترفت ايديهم من الجرائم , وهذا مالا يريده المراجع الشيعة في النجف وكربلاء وإيران!

وإذا بقي الأمر على ما هو عليه فالنهاية آتية لإتباعه لا محال وان طال الزمان.

ونقلا عن هذا النائب انه جرى سجالا بين المالكي والجعفري حول الموضوع وأسلوب معالجة الوضع في تلعفر.

 ولكن المالكي نسي أن أتباعه هم السبب الرئيسي في انطلاق شرارة الأولى للطائفية في تلعفر, على مااقترفت اتباعه من جرائم خسيسة تقشعر منه جلود رجال الشرفاء , هنا اريد ان اروي جريمة من جرائم الذي اقترفها الاجهزة الامنية بحق الابرياء في هذه المدينة المنكوبة .

تم اعتقال احد الأبرياء بتهمة الارهارب وقد تعرض الى اشد انواع التعذيب في السجن , وطلب منه م. اول علي نعوا ان يمارس الزنا مع أمه , فوافق على ان يتم إطلاق سراحه من السجن , وفعلا تم إطلاق سراحه وبعد إطلاق سراحه بيومين أو أكثر توجه إلى بيت المدعو علي نعوا وقام بتصفية عائلته بالمسدس وبعد ذلك فجر نفسه في داخل البيت , علما أن هذا الشاب لم يكن بشهود أبناء منطقته انه ليس له أي علاقة بالإرهاب .

ماذا يريد نوري المالكي من أهالي تلعفر ؟ هل يريد منهم ان يساوموا على أعراضهم وشرفهم ؟

أو ليس يعلم المالكي أن الجنود 7 الذين اغتصبوا امرأة في تلعفر ومن بينهم نقيب في الجيش العراقي لحد ألان لم يقدموا إلى محاكمة لينالوا جزأهم العادل , وهذه القضية قد نقلها في حينها وسائل الإعلام المحلي والعالمي سنة 2007؟

وهل يعلم المالكي أن عشيرة الجولاق كان أفقر العشائر في تلعفر , وألان هم أغنى العشائر وذلك مما اقترفت ايديهم من جريمة سرقة ونهب أموال أهل السنة ,واختلاسهم الاموال نتيجة سيطرتهم  على المقاولات التي كانت تخصص لتلعفر؟

فليشكل المالكي لجنة ليبحث في اوراق المسجونين من اهالي تلعفر هذه المدة كلها فيجد كم بريئا منهم قضى زهرة شبابها في السجون؟

ليحل المالكي هذه المشاكل ثم يبحث عن التهدئة والصلح بين مكونات أهالي تلعفر ؟   

منذ سنة 2005 التي بدأت الصراع بين السنة والشيعة هل استقبل الجعفري والمالكي عشائر السنية من دون عشائر الشيعية وسمعوا وجهة نظر اهل السنة حول مشكلة وأحداث تلعفر !

نعم يتم ضمن الوفود العشائر الشيعية التي يذهب الى لقاء المالكي وفدا من اهل السنة هم جماعة الإسناد لايتجاوز عددهم أكثر من 3 أشخاص واحدهم منتمي إلى احد الأحزاب الكردية!  

وهل نسيه المالكي ان الجعفري الذي كان رئيس وزراء في حينه ورئيس حزب الدعوة والمالكي كان نائبه في الحزب ورئيس لجنة الأمن والدفاع في برلمان العراقي عندما بدأت الصراع في تلعغر بين السنة والشيعة , وان الجعفري هو الذي حرك الجيش إلى داخل المدينة والتقى مع رؤساء العشائر والمليشيات الشيعة دون أهل السنة.

أثناء توجه الجعفري إلى تلعفر أجرى قناة العراقية حوارا معه وسأله المراسل حول سبب توجه إلى محافظة نينوى , فرد عليه الجعفري إني متوجه إلى تلعفر وليس بزيارة إلى مركز المحافظة؟

لان الجعفري كان له علاقات خاصة بعدد من الشخصيات في مدينة تلعفر عندما كان طالبا في كلية الطب جامعة الموصل , علاوة للنفوذ تقى المولى في قيادة المجلس الأعلى الذي كان السبب الرئيسي في تأجيج الطائفية في تلعفر.

  4 . بعد عودة وفد أهالي تلعفر من تركيا توجهوا إلى بغداد لغرض التوقيع النهائي على المصالحة , قبل الدخول الوفدين إلى قاعدة الاجتماع مع نوري المالكي رفض الجانب الشيعي أن يتم ذكر مذكرة الاعتقال حول أحداث حي الوحدة الصادرة بحق (260) شخصا أمام نوري المالكي وذلك خوفا من أن ينحرج نوري المالكي حول هذا الموضوع , عندما يذكر هذه الموضوع أمامه فلابد من أن يطرح سوالا من قبل المالكي لماذا لم ينفذ الاعتقالات لحد ألان بحق هولاء منذ سنة 2007, علما أن ضمن الوفد الشيعي من هو اسمه ضمن القائمة الاعتقال , فرفض الوفد السني الاجتماع وعاد الوفد إلى تلعفر بدون لقاء المالكي .

3.      بينما كنت أضع ملامح الأخيرة للكتابي زار عمار الحكيم يوم 13شباط 2012مدينة تلعفر برفقته باقر صولاخ فرفض وجهاء العشيرة السنية اللقاء معه أثناء زيارته رغم توجيه الدعوة لهم وطلبه شخصيا اللقاء معهم, فخرج غاضبا من المدينة بعد أن فشل مساعيه في اللقاء بهم , أقول لولا الموقف القوي لأهل السنة وحاجة الشيعة إلى الصلح لما وصل الحال بعمار أن يطلب اللقاء بهم.

فتابعة زيارة عمار الحكيم الى اقليم كردستان هل يلتقي مع طارق الهاشمي ام لا ؟ لقارن موقفه في تلعفر حول مسعاه للالقاء مع روؤساء العشائر السنية , وفعلا لم يلتقي معه , وهذا يدل بشكل قاطع على ان هؤلاء لايفهمون الا قوة السلاح وبالمثل العامي (عين حمره ) , وهذه تجربة واقعية نحن نعيشها في تلعفر,

 

4 ـ    وصل بتاريخ 15/3/2012اللواء مارد عبد الحسين المسول عن شؤون العشائر في مكتب رئاسة الوزراء رئاسة الوزراء , محمد ميوا من حيث دعا إلى التعايش السلمي بين أهالي المدينة ونبذ الخلافات بينهم, وأمر بفتح مكتب شؤون العشائر يكون ارتباطها بدائرته في بغداد , وتم تعين ( العقيد محمد ميوا ) مديرا لها ووهو من عشيرة السادة الشيعية .

5 .   زار بعده بأسبوع وفد من التيار الصدري المدعو أشرف الصدري وهو من اهالي ديالى ويسكن حاليا مدينة الصدر وبقيه في تلعفر 8 ثمانية ايام والتقى بعدد من الشخصيات السنية والشيعية ودعا كالعادة إلى التعاون ونبذ الخلافات ونسيان الجروح الماضي .

6ـــ توجه وفدا  من عشائر الشيعة في تلعفر في بداية شهر نيسان سنة 2012 بلقاء عمار الحكيم وطلبوا منه الاستعجال بجعل تلعفر محافظة تركمانية , حيث سبقهم نواب الشيعة في برلمان العراقي برئاسة تقي المولى أن عقدوا مؤتمر صحفي في برلمان العراقي في اواخر شهر اذار طالبين بجعل تلعفر محافظة تركمانية.

6. بتاريخ 25/4/2012  زار تقي المولى ومعه كل من اللواء علي غالب وكيل السابق وزير الداخلية الأسبق  للشؤون الشرطة وحاليا يعمل في مكتب شؤون العشائر في رئاسة الوزراء والعميد المهندس عبد الحسين جمعة مكلفا من قبل نوري المالكي لمعالجة مشكلة الشيعة في تلعفر مع عشائر السنية رفض عشائر السنية ألقاء معه.

6 ــــ  بعد رفض روؤساء العشائر السنية القاء مع تقي المولى أرسل نوري المالكي يوم 14 /5/2012 ارسل طلبا للقاء مع اربعة شخصيات سنية واربعة اخرى شيعية لغرض كيفية اجراء مصالحة بين السنة والشيعية! بل الصحيح هو كيفية اخراج الشيعة من هذه المازق التي هم فيه , كما قال تقي رالمولى عن كيفية السبيل الخروج من هذا المازق .

نعم انها فعلا مازق الذين هم يعيشون فيها ! وان شاء الله لا يخرجون منها الا بعد ان ينالوا جزاءهم العادل على ما اقترفت ايديهم من الجرايم الجبانة التي استقووا بالجانب الامريكي وبالاحزاب الكردية ! 

     

 خلاصة تجربة تلعفر

1.    نظرة واحدة على خارطة العالم السني تريك أن وضع الشيعة في العالم لا يخرج عن وضعهم في تلعفر، فهم  أقلية قليلة لا تتجاوز عددهم مائة مليون بين أغلبية سنية يتجاوز عددهم المليار وربع المليار، فهم لا يمثلون إلاّ 10 % من العالم الإسلامي.

إن غايتي في ربط أحداث تلعفر بالواقع الشيعي في العالم الإسلامي هي أن تكون عبرة ودرسا لشيعة العالم الإسلامي وإنهم يعيشون ضمن مناطق في العالم الإسلامي في جغرافيات محدد ومحصورة لا يمكن لهم أن يصلوا إلى مأربهم الخبيثة ولولا غبثهم ومكرهم وتقيتهم لما وصلوا ما وصلوا إليه في البلدان التي يعيشون فيها, نعم إنهم يعيشون في الكويت باقلية ولكنهم يستوقون بإيران والعراق ولكن الأخوة في الكويت لم يتاخذوا موقف بشكل صحيح بحق هؤلاء علما ان شيعة الكويت أكثرهم من أصول إيرانية أو عراقية وهؤلاء حلهم أن يجردوا من جنسياتهم ويعدوا إلى موطنهم الأصلي حفاة عراة كما وصلوا اليها سابقا من منهم يتجاوز حدوده , وكذلك الحال في البحرين وفي كافة دول الخليج العربية , أن تساهل أهل السنة وخاصة مؤسساتهم الدعوية ودعاة التقريب بحجة أنهم يمكن إصلاحهم وان يعيشوا موحدين تحت سقف في وطن واحد هؤلاء يعيشون في اضغاط أحلامهم , ونسوا بل يتناسون ماحل بأهل السنة في العراق وقبل العراق نعم كلنا نسينا بل تناسينا عن قصد نعم عن قصد بحال إخواننا أهل السنة في إيران هل تكلم قبل سقوط بغداد احد بحالهم , بل أكثر من هذا لم نسمع من احد ان استفسر من عمائم إيران لماذا لا يوجد مسجد لأهل السنة في طهران ويوجد 36 كنيسة للنصارى و 12 معبد لليهود فيها , وهذا السوال أوجه لدعاة التقريب وعلى من يحضرون المؤتمرات ما يسمى بمؤتمرات إسلامية في طهران , نعم عندما روؤا هؤلاء العمائم أن الوهن والضعف لدى أهل السنة , مما جعلهم يستخفون بنا , بل أكثر من هذا عندما وجدوا أن عمائم أهل السنة علاوة على عامتهم إنهم لا يعرفون شيئا عن معتقداتهم وأصول حركتهم الباطنية , لا أريد أن اخرج خارج الموضوع ولكن أريد أن أقارن بين نظرت أتباع هذه الحركة الباطنية لأهل السنة ونظرت أهل السنة لهم :

ان كل من ينكر إمامة احد من الأئمة اثني عشر يعد كافرا خارج عن الدين الإسلامي لديهم وانه محل دمه وعرضه وماله عكس أهل السنة حيث لم يكفر احد من أهل السنة الشيعة إلا من اقر بتحريف القران أو سب الصحابة او الطعن في أزواج الرسول الله صلى الله عليه وسلم وبدون أن يحللوا قتلهم أو سلب ماله أو هتك عرضه والذي لايؤمن بالتحريف وبسب الصحابة ويطعن بأزواج الرسول الله صلى الله عليه وسلم لم يكفره احد من علماء أهل السنة ! ولا يوجد شيعي واحد لا يؤمن بالتحريف وسب الصحابة وزوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم ام المؤمنين عائشة رض الله عنه وأرضاه. 

2. أن هؤلاء لايفيد معهم أنصاف الحلول بل الذي يكسر شوكتهم ويجعلهم أن يعرفوا حدودهم هو القوة  , فلولا القوة والضغط الذي يمارس عليهم من قبل عناصر القاعدة ومن بسطاء أهل السنة الذين يطالبون بثار أبنائهم ومقاطعة أكثرية أهل السنة في التعامل معهم اليومي وشعورهم وعزلتهم لما انصاعوا وطلبوا الصلح , مما جعلهم يطرقوا كل الأبواب التي يمكن أن يخرجهم من عزلتهم والخوف على مستقبلهم التي يعيشون فيها في تلعفر.

 

3.  ان المرونة والتساهل معهم لايمكن العيش معهم تحت سقف واحد إلا بضوابط معينة , وخير دليل على ذلك كما ذكرت سابقا عندما انفجرت سيارة ملغمة في حي الوحدة قاموا بقتل أهل السنة في المنطقة التي كانوا يعيشون معهم ولم يهاجروا من بيوتهم هذه الفترة كلها , حيث دخل الشرطة للبيوتهم وأخرجوهم  بحجة التحقيق معهم فأعدموهم أمام بيوتهم فقتلوا الأب مع أبنائه واعدموا أشقاء معا ناكرين العيش الطويل وحقوق ألجيره .

4.  كان أهل السنة الموجودون في هذا الحي يملكون محلات تجارية ويتسوقون من مركز المحافظة نينوى  مخففين عنهم وطأت الحصار التي كان مفروضا عليهم من قبل تنظيم القاعدة فتم قتلهم بعد الانفجار متناسين فضلهم في تخفيف الحصار عنهم !

5.  أن المذهب الشيعي مذهب إقصائي لا يستطيعون أن يعيشون مع الآخرين حيث نجد أن نسبتهم         لايتجاوز كما ذكرت 20% من سكان المدينة لا يقبلون أن يشاركهم أهل السنة ولو بنصف قوى الأجهزة الأمنية علما كما ذكرت أنفا أن كافة دوائر المدينة تلعفر قبل السقوط كان بأيديهم !

 

وأخيرا

  كل هذه المحاولات والضغوط والوفود التي تزور تلعفر لغرض الصلح بين الفريقين ذهبت سدى أمام إصرار أهالي السنة بعدم التنازل عن حقوقهم ودمائهم التي سفكت غدرا بدون عذر وسبب ذلك أنهم رفعوا راية المقاومة بوجه المحتل الأمريكي وإنهم ينتمون لأهل السنة والجماعة .

نعم :

هذه طبيعتهم ومكرهم عبر التاريخ مع أهل السنة والجماعة حيث تجدهم يستعلون ويبطشون عندما يجدون ان الحكومة في بغداد قوية وبالعكس يتراكضون ويتباكون عندما يجدون أن هنالك ضعف في حكومة بغداد يسعون إلى طلب الصلح مع أهل السنة في تلعفر, وعكس أهل السنة حيث لم يحدث أي حادثة مع الشيعة في تلعفر أيام صدام حسين وغير من الحكومات السابقة بل كان للشيعة دورا ينافس دور أهل السنة بل أكثر منهم , وهذا الحال للشيعة في العالم الإسلامي , أين كان الشيعة في السعودية والكويت واليمن وفي غير مناطق الأخرى من العالم الإسلامي قبل أن يصعد دور الإيراني في المنطقة بعد التغير الذي حدث في بغداد وكابل.

 إن ماحدث للشيعة في تلعفر كان في غير حسابات منظري ومفكري الشيعة في بغداد وطهران , وهذا مانسمعه من بعض الشيعة المتذمرين من الوضع الذي هم فيه حيث بدءنا نسمع من هولاء أن لو لا حكومة بغداد لما وصل حالنا اليوم إلى نحن مافيه !   

  بعدما وجدوا وأيقنوا أن حكومة بغداد الطائفية لايستطيع أن يقدم لهم أكثر مما قدمت إليهم من الخدمة هذه السنين الطويلة , فبدوا يتجهون صوب إقليم كردستان لغرض الانضمام إلى الإقليم أملا أن يجدوا ضالتهم هنالك من الأمن والأمان وبمساعدة الاكراد في ايجاد الصلح مع اهل السنة, رغم كما قلت سطوتهم وسيطرتهم على كافة الأجهزة الأمنية والإدارية واستقلالهم شبه التام عن الحكومة المحلية في محافظة نينوى,  لم يستطيعوا أن يوفروا لهم الأمن والعيش السليم بعدما أن أملوا بطونهم المال الحرام من أموال أهل السنة من نهب بيوتهم وممتلكاتهم .

 نعم ضاقت بهم الأرض بما وسعت مما ارتكبت أيديهم من الجرائم القتل والتعذيب وهتك الحرمات والتهجير للعوائل الامنه.

لابد من سؤال يسأله أتباع هذه الطائفة الفاسدة عندما يرون مأزق الذي وصل به الشيعة في تلعفر ؟

    ماذا يحل بهم في أرجاء العالم الاسلامي عندما ينهار نظام الملالي في طهران ؟ ويتوقف الدعم السياسي والمالي والعسكري لهم؟

ماذا يحل بهم عندما يصحى حكام العرب بخطر التشيع الفارسي ويبدؤن معالجة هذا الخطر؟ بوسائل سلمية آو أمنية ؟

 ماذا يحل بهم عندما يصحى دعاة المسلمين وعامتهم ويرفضون التعامل معهم في مسائل السياسية والاقتصادية والاجتماعية؟

ماذا يحدث لايران لو تحرك او حركة اهل السنة في ايران ضد الملالي ودعوا الى انفصال في اقليم بلوجستان وكردستان ودعموا حركات الانفصالية في الاحواز العربية واذربيجان؟

ماذا يفعل ايران اذا تحركة ضده باكستان وتركيا وافغانستان ؟  

ربما سائلا يسال لماذا هذا التشدد بتجاه حكام الايران واتباع هذا المذهب , ولهم مواقف مشهود باتجاه الكيان الصهيوني في لبنان ودعم حركات الفلسطينية , نعم سوالا يحق لكل سائل أن يسال؟

أولا : فلنبدأ بموقفهم في لبنان , الكل يعرف أن المقاومة التي كانت في جنوب لبنان كانت تمثل كل الأحزاب والحركات الإسلامية وغير الإسلامية وكل هذه الحركات كانت تعمل معا مع حزب الله , ولكن سيطرة النظام السوري للبنان لم يسمح ببروز نشاط الحركات الاخرى , هذا ما قاله ابراهيم المصري عن الحركة الاسلامية في لبنان ؟ اراد نظام السوري ان يسلط الاضواء على حزب الله من دون الحركات الاخرى.

لابد من سوال يساله كل من له اهتمام بهذا الجانب كم عملية تسلل حدث باتجاه الاراضي المحتلة منذ اتفاقية نيسان بين حزب الله والكيان الصهيوني ليومنا هذا ؟

وهذا السوال اجابه الشيخ صبحي الطفيلي مؤسس حزب الله في مقابلة مع قناة الحياة اللبنانية عندما طرح سوالا , لماذا عناصر حزب الله يحرس حدود اللبنانية مع كيان الصهيوني بعد اتفاقية نيسان ولماذا لم يسلم حماية وحراسة الحدود للجيش اللبناني ؟

فاجاب ان عناصر حزب الله يعرفون المنطقة بشكل جيد ومناطق العبور المخفية باتجاه كيان الصهيوني بحيث لم يستطيع احد من العبور الى الاراضي المحتلة بوجود هذه العناصر وىكون حسابه عسيرا  من قبل عناصر الحزب, وان الجيش اللبناني لايستطيع ان يمنع تسلل عناصر الفسطينية الى كيان الصهيوني بمثل ما يمنعه عناصر حزب الله ؟

وان خطابات زعيم الحزب النارية كشفت عن كذبها وبطلان مزاعمها بنصرة القضية الفلسطينية ؟

اين كان موقف هذا الحزب من هجوم الكيان الصهيوني لقطاع غزة ؟ ولماذا لم يتحرك ولو بشكل استعراضي ليخفف عن اهل قطاع غزة؟

ام انصاع الى ارادة طهران حيث صرح في حينه خامنئي ان ايران لم يتدخل فيما يجري في قطاع غزة؟ 

ماذا فعل هذا الحزب لغرض رفع الحصار عن قطاع غزة ؟

اين كان هذا الحزب من ذبح وقتل وتهجير الفلسطينين في العراق بايدي عصابات الغدر والمليشيات مقتدى الصدر ؟

ان نشاط حزب الله في جنوب لبنان مرتبط بالدعوة الى التشيع , وان يكون معبرا ومنبرا للدعايه للتشيع باتجاه العالم العربي والاسلامي!

 

لماذا نظام البعث في سوريا دعم حزب الله هذا الدعم وسلحه مع الايرانين , بينما نجد ان جبهة جولان ساكنت وكانها ليست تابع إلى دولة سوريا , فلم يطلق طلقة واحدة منذ 1973رغم تجاوزات الجيش \الصهيوني للاراضي السورية واخرها تدمير مركز الابحاث النووية في شمال سوريا بل اكتفت كالعادة بقولته المشهورة ان ردنا ياتي بالوقت المناسب؟ 

وأحداث سوريا الأخيرة كشفت طائفية هذا الحزب وموقفه من أحداث البحرين واليمن؟

وان دعم النظام السوري للحزب الله كان للاسباب طائفيه , بينما ذبح هذا النظام حركات الفلسطينية في لبنان ومنعهم من محاربة اسرائيل عن طريق لبنان؟   

هنالك غموض والتباس في العالم الاسلامي والعربي من ايران ,حيث لايزال أكثرية شعوب وحكام وحركات الاسلامية وغير الاسلامية يعتقدون ان ايران دولة اسلامية يدعم قضايا العالم الاسلامي في صراعه مع امريكا والغرب والكيان الصهيوني !

فلابد من توضيح هذا التباين بين الموقفين للآخرين في العالم العربي والاسلامي:

 

ماذا يريد أمريكا والغرب من العالم العربي والإسلامي:

 

1ـــــ لم نجد ان أمريكا والغرب ان استطاعوا ان ينصروا ألاف من المسلمين , بل نجد ان المسيحين الذين يعيشون مع المسلمين في العالمين العربي والاسلامي يقاسمون العيش المشترك في الاسراء والضراء مع المسلمين , نعم امريكا وحلفاءها ينشرون الفساد الاخلاقي بين المسلمين وهذا لم ياتي بطريق الاكراه بل يتبعون اساليب ملتوية للوصول الى غاياتهم , والسني فاسد الخلق لم يكره ذاته واصله كما نجده عند ما يتشيع حيث يكره ذاته واصله وأمته وهذا نثبته بعد حين!  

2ـــ نعم أمريكا وحلفاؤها يريدون ان يبعدون العالمين العربي والإسلامي عن منهج الاسلامي الصحيح  وان لا يقام دولة إسلامية يكون منهجها القران الكريم ويقود الامة أناس امناء على الدين والدنيا, امريكا وحلفاءها لايمنعون ان يقام دولة اسلامية تابعة لها يدور في فلكها وينصاع لها بالسياسة والاقتصاد اذا كان لابد من ذلك !

    3 ـــــ إن أمريكا وحلفاءها يسعون السيطرة على مقدرات العالمين العربي والإسلامي من الناحية الاقتصادية   والسياسية والعسكرية وان يكون العالمين العربي والإسلامي ضعيفين في كل مجالات الحياة ليكونا سوقا  للبضائع الأمريكية والغربية.

4ــــــ وان يبقى إسرائيل هي الدولة القوية والوحيدة في المنطقة ليكون راس حربة في خاصرة المنطقة.

 

أما ماذا يريد إيران من العالمين العربي والإسلامي؟

 

1ـــــــ ان الملالي في إيران يحاولون ان يجردوا الإسلام من العروبة والعروبة من الإسلام , ان الذي له معرفة بمذهب التشيع يعرف مذى كره والحقد التي يحمله علماء هذا المذهب واتباعهم على العروبة وهذا ما نجده في ثنايا كتب المذهب ومن هذه الأقوال المنسوبة للائمة ألاثني العشر , ومن الحديث المنسوب الى سيدنا الصادق رض في كتاب الكافي :

 حيث يسال منه احدهم عن وجود العرب في جيش المهدي عندما يخرج يقول له ان فيهم القلة القليلة ؟

أليس المهدي المزعوم لهم يخرج في المنطقة العربية , فلماذا العرب في جيشه هم قله القليلة !

وفي حديث اخر في نفس الكتاب يقول سيدنا الصادق رض عندما يخرج المهدي ان سيفه يعمل في رقاب العرب.

ونسمع هذه المقولة الاخرى في شهر المحرم الحرام عندما يقام مأتم الحسينية يقولون (لعنت الله على امة قتلت بنت نبيك) من هذه الأمة التي يقصدونه ؟ هل هي امة العرب ام الامة الاسلامية؟

 نعم لعنت الله على قوم  قتلت ابن بنت نبي الله عليه الصلاة والسلام , اليس هم الذي قال فيهم سيدنا الحسين رض (دعونا لينصروننا فخذلوننا اللهم اجعلهم طرائق قدده ولأترضى عنهم الولاة أبدا ) , من دعى سيدنا الحسين لنصرته فخذلوه اليس رسائلهم التي ارسلت لهم من اهل الكوفة ولكنهم باعوا سيدنا الحسين رض واهل بيته الكرام وصحبه بدراهم بخسة لابن زياد ؟ أليس هؤلاء صل بهم  مسلم بن عقيل صلاة الصبح وعددهم ثمانية عشرة الف , وفي صلاة الظهر لم يجد الا شخصا واحدا فقط ؟ أليس هؤلاء هم الذين يستحقون العنت ؟ أليس هؤلاء من خرجوا بعد مقتل سيدنا الحسين رض وسموا انفسهم بالتوابين , يطالبون بدم سيدنا الحسين رض ؟   

2ـــ يدعي ايران ان الخليج العربي هي خليج فارسي وهذا يعني ان دول الخليج كلها اراضي تابعة لايران وخير دليل على مانقوله هو زعمها ان البحرين تابعه لها واحتلالها الجزر الامارتية الثلاثة وان امارة الشارقة تابعة لجزيرة موسى , علاوة على احتلالها الاحواز التي ينتج 90% من انتاج النفط الايراني .

3ــــ ان ايران يغزوا فكريا وعقايديا دول العالمين العربي والاسلامي وان يكون الذي يتشيع منهم  تابعا لها سياسيا واقتصاديا واجتماعيا, وان يفرض على هذه الدول ثقافة الفارسية ومصلحتها في كل مجالات الحياة وخير دليل على نقوله هو وضع عرب الاحواز في ظل دولة ولاية الفقيه ,حيث ان عرب الاحواز هم من الشيعة يعيشون في ظنك من العيش رغم ان 90% من انتاج النفط الايراني يستخرج من اراضي الاحواز علاوة على حرمانهم من ثقافتهم  ومنعهم من اطلاق اسماء العربية على شوارعهم ومحلاتهم التجارية, ويغيرون ديموغرافية سكان الاحواز ويستوطنون فيها اناس ليس بعرب , هذا مصير الاحواز العربية الشيعة المحتلة .

4ـــــ والدليل الاخر هو مايحدث الان في العراق حيث نجد ان ايران يريد ان يسيطر على العراق عقائديا وفكريا وسياسيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا اما:

أ ـــــ عقائديا وفكريا : ايران يعمل ليلا ونهار في السيطرة على العراق وخاصة بعد انسحاب قوات الامريكية منها, واقوى دليل على ذلك بان ايران بعث برسالته على حكام المنطقة وشعويها عندما زار نوري المالكي ايران اكثر من مرة واثناء استقبال احمد نجاد له لم نجد العلم العراقي بجانب نوري المالكي , وهذا يعطي اشارة ان العراق الولاية السادسة بالنسبة الى ايران , وتصريح النائب الاول رئيس ايراني اثناء زيارة الاخير لنوري المالكي حيث دعا الى الاتحاد الامنية بين البلدين  وانهما سيكونا اكبر قوة في العالم.  

أ ــــ سياسيا نجد موقف العراق في الساحة العربية والاسلامية يتبع سياسا ايران بكل حذافيرها وهذا مانجده في قضية البحرين وسوريا .

ب ـــــ اقتصاديا : ان العراق اصبح سوقا للبضائع الايرانية رغم فرض عقوبات الدولية لها, وايران لم يسترجع لحد الان الطائرات العراقية المدنية والحربية ولم يدعي بها حكومة المالكي لحد الان بل يطلب من الدول الخليج العربي ان يبطلوا الديون المستحقة للعراق من الحرب الايرانية ــــــــ العراقية , وتنازل حكومة المالكي عن الحقول العراقية النفطية بحجة ان هذه الحقول مشتركة بين البلدين.

 ج ـــــ اجتماعيا : اعاد كافة الايرانين الذين تم تهجيرهم في عهد صدام حسين واسترجع لهم اموالهم وحقوقهم واعاد لهم جنسياتهم العراقية التي سحب منهم صدام حسين قبل وبعد نشوب الحرب الايرانية العراقية وذلك لوقوفهم مع حكومة الملالي قبل الحرب وبعدها.

د ـــــ ثقافيا : نجد عشرات المدارس الايرانية قد فتحت في ارجاء العراق خاصة في بغداد ووسط وجنوب العراق , اضافة الى ظاهرة البس الايراني التي يلبسها المراة العراقية الشيعية ,علاوة على الاف الكتب المذهبية التي تغزوا المكتبات العراقية.

رغم التنازلات التي قدمت حكومة بغداد الى ملالي ايران نجد الايرانيين يقطعون مياه الانهر القادمة من الاراضي الايرانية , ودفع مبازل الى شط العرب عن طريق نهر الكارون؟

 مع صمت حكومة بغداد على هذه التجاوزات ! 

خلاصة هذا المقارنة هو ان ايران يريد ان يسيطر عقائدية وفكريا واقتصادية واجتماعية ويفرض ثقافة فارسية  عن طريق الحسينيات والتجمعات الدينية , بحيث يجعل البلد التي يحكم بها الملالي تابعا لايران في كافة مجالات الحياة.

اما امريكا وحلفاءها همم هو السيطرة الاقتصادية المتمثلة بالنفط وان يجعلوا هذه الدول سوقا لبضائعه.    

 

إحصائية رسمية لجرائم الاحتلال والمليشيات الشيعية لسنة 2004فقط :    

 فقد نشرت منظمة حقوق الإنسان الإسلامية سنة 2005عن أحداث تلعفر في سنة 2004 حيث ذكر الخسائر البشرية والمادية وإخلاء القضاء من سكانها لغرض اقتحامها لإنهاء سيطرة المجاهدين للمدينة للقضاء،(وارتكبت القوات الأمريكية والجيش العراقي والشرطة المحلية بممارسات غير مشروعة وانتهاكات خطيرة بحق المدنين في تلعفر آدت إلى تفاقم الحالة الإنسانية وازدياد توتر الأوضاع فيها . لقد سبق عمليات المدينة سلسلة انتهاكات خطيرة حيث كانت البداية مع قيام القوات الأمريكية باعتقال ودون مبرر مشروع وبصورة مستمرة وازدياد المداهمات الليلية المرعبة لمنازل المواطنين واستباحة حرمة تلك المنازل وحرمة ساكنيها دون مراعاة لآي قوانين وأعراف ثم تطور تصعيد القوات الأمريكية ليتخذ منحى جديدا تمثل في استخدام القوة العسكرية بشكل عشوائي متعمد بحق المدنيين مما أدى إلى وقوع خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات وكما يأتي : (1)عن تقرير المنظمة الإسلامية لحقوق الإنسان حول انتهاكات القوات الأمريكية لحقوق الإنسان في قضاء تلعفر ـــــ ايلول 2004

1.      قصف الأحياء السكنية بالأسلحة الثقيلة بنيران الطائرات والمدرعات ومختلف صنوف الآلة العسكرية الأمريكية الحديثة, وبدء عمليات القصف في فترة مبكرة من  صباح يوم 4/9/2004 كل ذلك أدى إلى وقوع خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات, حيث استشهد (13)  شخصا من المدنيين معظمهم من النساء والأطفال فضلا عن إصابة ما يزيد عن (58 ) شخصا, وتدمير أعداد من المنازل بالكامل وأخرى أصابها الدمار في أجزاء كبيرة منها ودمرت أعداد كبيرة من السيارات, وتركزت هذه العمليات على أحياء السراي وحسن كوي وحي الوحدة.

2.      في العمليات العسكرية التي قامت بها القوات الأمريكية في يوم 9/9/2004تم قصف العديد من المناطق المدنية وقد تركزت عمليات القصف على الأحياء السكنية الآتية : (حي المثنى قرب جامع الهدى, منطقة (شارع 80) قرب جامع مصعب بن عمير, منطقة حسن كوي قرب دائرة كهرباء تلعفر, وأسفرت هذه العمليات عن استشهاد (45) شخصا من المدنيين العزل وإصابة (80) منهم بجروح كما ألحقت عمليات القصف خسائر مادية كبيرة وتدمير أعداد من المنازل والمؤسسات الخدمية وإصابة أكثر من مسجد بإضرار جسيمة جراء سقوط الصواريخ والقنابل بالقرب منها.

3.      أن قسوة أعمال القصف الأمريكي وكثافته أجبرت أعدادا كبيرة من العوائل على ترك منازلهم في مدينة تلعفر والنزوح إلى مناطق بعيدة عنها أو اللجوء إلى القرى والمناطق المجاورة لها , وقد أفادت حصيلة أولية أن عدد العوائل النازحة تجاوز (300000) ألف نازح يعانون من تردي الأوضاع الإنسانية والصحية .

4.      استمرار حملات المداهمة والاعتقال على الهوية واحتجازهم بإعداد كبيرة منهم في مطار الفاروق في تلعفر وإرسال قسم أخر منهم إلى مطار الموصل وترحيل الآخرين إلى معتقل أبو غريب , وتعرض المعتقلين في مطار الفاروق إلى اشد أنواع التعذيب والإساءة بحقهم .

5.      استخدمت القوات الأمريكية في أعمال القصف التي استهدفت منطقة حسن كوي ومنطقة (شارع 80) القنابل العنقودية التي من شانها أن تلحق اثأرا مدمرا على حياة المدنيين .

6.      كما قلنا في فقرة (3) أن عداد النازحين بلغ (300000) شخص كلهم من الطائفة واحدة , وكان يوجد بينهم قليلة جدا لا يتجاوز أعدادهم أكثر من (75) عائلة من الطائفة الشيعية والتي كانوا يسكنون في مناطق السنية ,إن السكان الذين أزيحوا من مناطقهم كانوا من أهل السنة فشملت حي السراي وحسن كوي والقادسية وشارع البواري وحي المعلمين وأهل السنة في المناطق الشيعية وذلك لقيام مليشيات الشيعية باستهدافهم بالقتل واعتقالهم في مراكز الشرطة مستغلين الظروف المدينة,أو قيامهم بالوشاية عليهم لدى قوات الأمريكية بأنهم من رجال المقاومة.

 

 

 الجوامع السنية بعد الاحتلال

1ـــ بعد أن سيطر مليشيات الشيعة على حي المعلمين بعد 2005 قاموا بسرقة كافة محتويات مسجد الصحابة بحيث لم يتركوا شي إلا وسرقوها ومن ضمنها السمعات المسجد ولايزال هذا المسجد متروك ومهجورا لايقام فيها الصلوة الخمس علاوة على خطبة الجمعة رغم وجود أعداد غير قليلة من أهل السنة لايزالون موجودين في الحي لحد ألان , أما حسينية حسن العسكري في حي القادسية لم يتعرض عليها احد من المجاهدين القاعدة وأهل السنة وبقية يقام فيها الأذان إلى يومنا هذا بدون أن ينقطع يوم واحدا علما انه كان لايصلى به رغم وجود الشيعة في المنطقة , وان المؤذن الذي كان يؤذن فيه كشفت تعاونه مع قوات الاحتلال الأمريكي والمليشيات الشيعة على رغم التسامح التي أبداها المجاهدين وعامة أهل السنة معه , فتم قتله بعد ذلك.

2ـــ جامع العجيل بن الياور في وسط المدينة في السوق العام والقريب إلى الجامع العمري غلق بعد أحداث 2005 والى يومنا هذا ؟

3ـــ جامع القلعة التابعه لعشيرة السادة قبل تشيعهم في الخمسينيات من القرن الماضي حيث كان يقام قيها الصلوات الخمسة وخطبة الجمعة وتم السيطرة عليها بعد أحداث 2005؟

4 ـــ جامع العين في منطقة السراي غلق بعد أحداث 2005الى يومنا هذا ؟

5 ــــ جامع العزيز في منطقة السراي كان مغلق بعد أحداث 2005 وتم سرقة محتوياته من قبل الشرطة والمليشيات وحرقها بعد ذلك رغم وجود نقطة التفتيش التابعة للشرطة بالقرب منها؟

6ـــ جامع فاضل قدو بعد أحداث حي الوحدة27/3/2007 قامت الشرطة مع المليشيات بسرقة محتوياته وحرق المسجد بالكامل ولا يزال إلى يومنا هذا متروك لايقام فيها الصلاة ؟

7ــــ جامع العمري في وسط المدينة التي يقع في السوق العام للمدينة بعد أحداث حي الوحدة 27/3/2007 قامت الشرطة مع المليشيات بسرقة محتوياته وحرق المسجد بالكامل ولا يزال إلى يومنا هذا متروك لايقام فيها الصلاة؟

 

  من جرائم الشيعة في تلعفر

 1ــ في اواخر سنة 2005 داهم المليشيات الشيعة بيوت أهل السنة في الحي القلعة بعد السيطرة عليها من قبل الأمريكان والجيش العراقي قاما بتسليم الحي للشرطة المحلية والمليشيات فقاموا بقتل كل من صادفهم في طريقهم أثناء المواجهة , فقتلوا الشاب المدعو خضر صالح وهو شاب لم يتجاوز السن الثامن العشر فخرج أمه يبحث عن ولده فرات ان المليشيات يسحلون جثة ويصيحون  هذا سوداني تم قتله وهم أمام بيته فصحات لهم أي سوداني هذا الذي تزعمونه انه ابني فأردوا أن لايسلموا جثته إلى أمه ولكن إصرارها وصيحاتها وبعد اخذ وشد استطاعت أن يحصل على جثة ولدها رغم علمهم ومعرفتهم للشاب المقتول ومضوا في طريقهم. حيث سبق أن أهل هذا الشاب قد هجروا من بيتهم من قبل المليشيات في حي المعلمين وسرقوا كافة محتويات البيت وأكثر من 20 رأس غنم الذي كان موجودا عند صاحب هذا البيت الذي كان ابنهم يعمل في سوق الغنم0

2ـــ تم  اعتقال المدعو خضر البكار من قبل المليشيات وتسليمه إلى الأجهزة الأمنية فتم تعذيبه باستخدام مادة التيزاب من قبل (المقدم محمد زكي شحاذ) وملازم أول (علي نعوا) وأخيه النقيب (عدنان نعوا) علما ان (م. أول علي) كان مفوض فتم منحه رتبة ملازم في سلك الشرطة وأخيه عدنان كان مفوضا في سلك المرور ونقل المقدم إلى محافظة كربلاء بعد عرض قناة البابلية صورة المعتقل وهو مشوه اليدين والرجلين أما الأخوين فقد استهدفا في عمليتين منفصلتين بحزام ناسف فتم قتلهما علما إنهما كانان المسولان الأول في عمليات تعذيب وقتل أهل السنة في السجون مراكز شرطة تلعفر عدديه , نعم كان عدنان يفتخر انه اعدم 16شخصا من أهل السنة لحد اليوم الذي هلك فيه.

 

 

القضاء العراقي

 

تم إلقاء القبض في بداية سنة 2012على المدعو عباس ورور بحجة الإرهاب من قبل مكتب تحقيقات الوطني احد دوائر مكافحة الإرهاب المقدم ناصر من أهالي تكريت وحضر التحقيق المدعو محسن عجانه والذي يعتبر الممثل الحقيقي عن موسى جولاق المسول الأول عن المليشيات في تلعفر والتي لايحمل أي شهادة التخرج وصدر بحقه أكثر من مذكرة إلقاء القبض فلم ينفذ شيء منها وهم المسول عن فقدان أكثر من 300 شخص من أبناء السنة لحد ألان وهو الذي اشرف مع أخيه والي جولاق ومع مجموعه اخرى على جريمة إعدام أكثر من 80 شخصا في حي الوحدة سنة 2007 بعد التفجير المشبوه , ولديه نفوذ واتصالات مع كافة ضباط الشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى, وطلب من المدعو عباس ورور بتاريخ 5/4/2012بعد ثلاثة شهر من توقيفه بان يشهد أن مدير الشرطة السابق العقيد علي هادي ومقدم طه واحد عناصر التيار الصدري ليسوا هم الذين اغتصبوا امرأة بل أشخاص الآخرين ,املا ان يتم تبرية مدير الشرطة وصحبه علما ان هذه القضية قد مضى عليه أكثر من سنة بعد ان كشفهم هيئة النزاهة , وتم وضع جهاز التنصت بجيبه كي لايغير إفادته التي طلب منه الإدلاء أمام القاضي التحقيق هو عبد الكريم وبحضور المدعي العام القاضي أنور جاقولي والقاضي أيوب.   

فعندما وقف أمام القاضي فطلب منه أن يدلي بإفادته فظل ساكتا لايرد على سوال القاضي وبعد الحاح القاضي له بدء يتكلم بلغة الإشارة فطلب القاضي منه الإفصاح مالديه فأشار إلى جيبه فلم يستوعب القاضي ما يريده وبعد الإصرار اخرج جهاز التنصت من جيبه وتكلم مع القاضي بصراحة انه تم وضع جهاز التنصت من قبل المدعو مقدم ناصر والمدعو محسن عجانه له ارتباط مباشر بعناصر المليشيات , وبعد ان كشفت عن هذه الجريمة القذرة هدد موسى جولاق القضاة الثلاثة بالقتل إذا لم يغلق الموضوع وإذا تحول القضية إلى مركز محافظة نينوى , فعلم شؤون الاستخبارات في محافظة نينوى بالموضوع فطلب العقيد احمد بنقل الموضوع الى مدينة الموصل فرفض طلبه وبعد مخاطبات طويلة وإصرار عقيد احمد تم نقل الموضوع والمتهمين الى مركز محافظة , ونقل على أثره المقدم ناصر الى الموصل وأرسل بدلا عنه النقيب علي الجبوري من أهالي الشرقاط , فلم يتخذ إجراء بحق المدعو محسن عجانه أي شيء بحقه لحد ألان الذي يعد هو المسول الأول عن الاعتقالات والتعذيب التي يحل ضد أهل السنة في هذه الدائرة.  

علما أن مقدم ناصر العوبه بأيدي هذه المليشيات حيث تم تأجير بيت له ضمن حي المعلمين الذي يعد معقل للمليشيات الشيعية.

Description: Picture 003

Description: Picture 002

Description: Picture 001

Description: Picture

 

 

أسماء الشهداء الذين تم إعدامهم من قبل الشرطة والمليشيات بعد تفجيرات حي الوحدة

ت

الاسم الكامل

ت

الاسم الكامل

ت

الاسم الكامل

1

يونس محمود إسماعيل آل نــظر

31

عبد الأمير موسى زلــــــــــو

62

مصطفى سالم النحرواي

2

سليمان محمود إسماعيل آل نظر

32

تحرير موسى زلــــــــــــــــو

63

عباس جمعة شكرلي

3

منير محمود إسماعيل آل نـــظر

33

إبراهيم محمد جميل زلــــــو

64

طه ياسين رضا

4

عماد سليمان محمود آل نــــظر

34

سالم سليم محمد غريب زلو

65

إدريس محمد إبراهيم

5

ماجد سليمان محمود آل نــــظر

35

محمد سليم محمد غريب زلو

66

محمد سليم طاهر

6

شعيب شريف إسماعيل آل نظر

37

زيد سليم محمد غريب زلـــو

67

 دخيل عبد القادر

7

محمد شريف إسماعيل  آل نظر

38

سليم محمد غريب زلـــــــــو

68

حارث حميد يونس قجوم

8

غانم شريف إسماعيل آل نـــظر

39

نبيل هاشم حسن زلـــــــــــو

69

عادل إبراهيم صالح

9

داود سليمان علي آل نــــــــــــظر

40

يحيى إبراهيم وهب آل حربو

70

شاكر زيد القبلان

10

سليمان احمد علي آل نــــــــظر

41

طاهر محمد علي آل حربــــو

71

عبد الأمير احمد

11

عباس جمعه عبد الله آل نـــــــظر

42

حسن كريم فاضل آل حربـــو

72

  رشيد محمد علي

12

 فواز حازم أمين آل نـــــــــــــظر

43

عباس محمد جميل  آل حربو

73

عبد الرازق عزيز قرباش

13

رضا ياسين رضا آل نــــــــــــظر

44

صلاح صالح آل حنــــــــــش

74

صالح الأمين عبد القادر

14

عز الدين صادق مصطفى آل نظر

45

يعقوب مصطفى آل حنـــــش

75

أمين عبد القادر علي

15

بهجت جميل يوسف آل نـــــــــظر

46

سعود علي آل حنــــــــــــش

76

يعقوب يوسف محمد

16

محمد غانم محمد علي آل نـــــظر

47

قاسم محمد علي آل شكــــــر

77

قاسم جميل قاسم الشيخــــلار

17

جميل اليأس خضر آل نـــــــــظر

48

حسن محمد علي آل شكـــــر

78

محمد يونس آمين الشيخــــلار

18

محمود جميل اليأس آل نــــــظر

49

بهجت يونس احمد نبـــــــي

79

محمد جاسم إبراهيم الشيخلار

19

مصطفى جميل  الياس آل نــــظر

50

 بهجت يونس نبـــــــــــــــي

80

خالد عبدا لجبار الشيخـــــــلار

20

محمد جميل فارس آل نــــــــظر

51

صبري محمد شيت آل علو

81

إبراهيم خضر الشيخـــــــــــلار

21

ميسر جميل فارس آل نــــــــظر

52

رشدي محمد شيت آل علو

82

يعقوب مصطفى احمد آل هلاي بك

22

علاء غالب جمعة نظر آل نــــظر

53

محمد جاسم إبراهيم ورور

83

عبد الغفور جميل آل هلاي بــــــك

23

شعيب جمعة حمزة آل نــــــــــظر

54

خالد مصطفى هوبان

84

 

24

سالم سليم طاهر آل نــــــــــــظر

55

بشير محمد شريف آل فطو

85

 

25

 مناف طاهر احمد آل نـــــــــظر

56

يوسف حمد سلطان العمـــــــري

86

 

26

فرحان غالب عبد الله آل نــــظر

57

احمد إسماعيل حسين العمـــري

87

 

27

عبد الله ياسين رضا آل نــــــظر

58

عمر عبد الله طه حسين العمري

88

 

28

اسعد ياسين رضا آل نـــــــــظر

59

مهند محمد طاهر فارس الجلبي

89

 

29

حسن عدنان سعد آل نــــــــــظر

60

محمد طاهر حسين الجلبـــــــي

90

 

30

صالح محمد سعيد عبد الله ال نظر

61

محمد محمد صالح الجلبـــــــي

91

 

 

 

   

إحصائية بالخسائر والأضرار البشرية والمادية جراء العدوان الأمريكي على مدينة تلعفر

 

  إحصائية بالإضرار البشرية

 

أولا / حالات الاستشهاد

 

   

ت

أسماء المستشهدين

تاريخ الاستشهاد

الأسباب

1

عادل عزو سليمان

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

2

حبيب عبد الجبار

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

3

قاسم احمد

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

4

عبد الستار إسماعيل عمر

4/9/ 2004

القصف جوي لمنزله

5

شقيق داؤد سليمان محمد

4/9/ 2004

القصف الجوي مباشر

6

دخيل يونس محمد

3/9/2004

القصف الجوي مباشر

7

نوفل محمد إسماعيل

3/9/2004

القصف الأمريكي العشوائي

8

وفاة شخص من عائلة علي سليمان

2/9/2004

القصف الأمريكي العشوائي

9

فاطمة شمسي عباس

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

10

أمينة يعقوب محمد

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

11

وفاة شخص من عائلة محمد عبد الكريم

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

12

وفاة طفلين من عائلة نايف حسين حسن

3/9/2004

القصف الأمريكي العشوائي

13

صباح حسن يونس

2/9/2004

القصف الأمريكي العشوائي

14

وفاة والد ووالدة حسين سعيد حسن

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

15

وفاة احد أفراد عائلة حازم إبراهيم

8/9/2004

القصف الأمريكي العشوائي

16

دحام يوسف عبد القادر

4/9/ 2004

القصف الأمريكي العشوائي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ثانيا /الجرحى والمصابين

 

ت

اسم الجريح أو المصاب

تاريخ الإصابة

نوعها وأسبابها

1

 محمد أمين حسن محمد

3/9/ 2004

إصابة في الكف الأيمن بسبب القصف

2

محمود حسن محمد شرو

4/9/ 2004

إصابته بطلق ناري مع شظايا

3

محمد عبد الله إبراهيم

4/9/ 2004

إصابته بشظايا

4

دنيا عبد الرحمن محمود علي

4/9/ 2004

إصابتها بالرأس وهي بعمر3سنوات

5

سلوى مهدي صالح

4/9/ 2004

إصابة في منطقة العنق

6

نسيمه محمد يونس

4/9/ 2004

استئصال الكلية بسبب وجود شظايا 

7

صادق إسماعيل محمد علي

4/9/ 2004

إصابة بطلق ناري في البطن

8

مزاحم صغير حسين

4/9/ 2004

اختراق شظية كتفيه الأيمن وتمزق الأوردة

9

عبد الأمير طاهر مجدل عزيز

7/9/ 2004

شظايا في الرأس وجروح في الكتف

10

أياد عبد الكريم حسن

4/9/ 2004

كسر في الساق اليسرى

11

إصابة 3 أشخاص من عائلة احمد يونس عاشور

4/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة

12

إصابة 3 أشخاص من عائلة محمد سعيد عبد

7/9/2004

جروح في مناطق متعددة

13

عبد حميد محمد

2/9/2004

اصابته بجروح مختلفة

14

إصابة خمسة أشخاص من عائلة عبد الله جدعان

2/9/2004

جروح في مناطق متعددة

15

إصابة شخصين من عائلة علي إسماعيل جاسم

2/9/2004

جروح في مناطق متعددة

16

زاهي حسين محسن حسين حسن

8/9/ 2004

اصابته بطلق ناري في البطن

17

سرحان عبد الغفور محسن

8/9/2004

جروح في مناطق متعددة

18

إصابة أربع أشخاص من عائلة رائد يونس

6/9/2004

جروح في مناطق متعددة

19

عباس غائب علي

6/9/2004

جروح في مناطق متعددة

20

إصابة احد أفراد عائلة محمد عبد الكريم

4/9/2004

جروح مختلفة

21

إصابة شخصين من عائلة عبد الغني احمد يوسف

9/9/2004

جروح مختلفة

22

فواز مصطفى زينل

4/9/2004

اصيب بمرض نفسي

23

صباح جمعة مرعي حسن

1/9/2004

جروح مختلفة

24

إصابة احد انفراد عائلة فاضل محمد سعيد

9/9/2004

جروح مختلفة

25

منى عوني حسن علي

9/9/2004

اصابتها بالعوق بسبب القصف

26

إصابة أربعة من أفراد عائلة حسن يونس إبراهيم

2/9/2004

جروح في مناطق متعددة

27

إصابة احد أفراد عائلة عز الدين مجيد

8/9/2004

جروح مختلفة

28

إصابة احد إفراد عائلة إبراهيم علي اكبر

9/9/2004

جروح مختلفة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ت

اسم الجريح أو المصاب

تاريخ الإصابة

نوعها وأسبابها

29

إصابة اثنين من عائلة حازم ابراهيم صوفي

8/9/ 2004

جروح مختلفة

30

عباس ذنون خليل

9/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة

31

إصابة احد إفراد عائلة جعفر حسن علي

9/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة

32

حبيب حسين حسن

9/9/ 2004

 جروح مختلفة

33

سليمان يونس يوسف

4/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة

34

عبد الرحيم سليمان يوسف

4/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة من الجسم

35

عبد الحكيم سليمان يوسف

4/9/ 2004

جروح في مناطق متعددة من الجسم

36

حسين علي الصادي عوني

8/9/ 2004

اصابتة بجروح بالغة وخطيرة

37

إصابة احد أفراد عائلة خليل يونس داؤد

7/9/ 2004

جروح مختلفة

38

إصابة اثنين من عائلة زينل علي اكبر

9/9/ 2004

جروح مختلفة

39

إصابة احد أفراد عائلة خليل علي اكبر

4/9/ 2004

جروح مختلفة

40

عبد الوهاب اليأس وهب

4/9/2004

شلل في الذراع الأيسر نتيجة الإصابة

41

إبراهيم خليل إبراهيم

4/9/2004

إصابة في منطقة العين

42

إصابة اثنين من عائلة إبراهيم أمين يحيى

4/9/ 2004

إصابته بجروح بالغة وخطيرة

43

إصابة احد أفراد عائلة خضر عبد القادر

1/9/2004

مصاب بشظايا

44

إصابة أربعة من عائلة عادل توفيق علي

1/9/ 2004

إصابة بجروح متعددة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ثالثا / الفقدان

 

ت

اسم المفقود

تاريخ الفقدان

الأسباب

1

زهير خضر حسن

4/9/ 2004

القصف الأمريكي

2

محمد خضر حسن

4/9/ 2004

القصف الأمريكي

3

عائلة عبد محمد علي 3 أشخاص

4/9/ 2004

القصف الأمريكي و النزوح

4

فارس محمد عبد الرحمن

8/9/ 2004

القصف الأمريكي و النزوح

5

فائزة محمد اليأس

7/9/ 2004

القصف الأمريكي و النزوح

6

حازم فارس محمد

9/9/ 2004

القصف الأمريكي و النزوح

7

بشرى محمد عبد الرحمن

4/9/ 2004

القصف الأمريكي و النزوح

8

فقدان احد أفراد العائلة غالب محمد يونس

4/9/2004

القصف الأمريكي و النزوح

9

فقدان اثنين من عائلة يوسف مصطفى حسن

4/9/ 2004

القصف الأمريكي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأضرار المادية

أولا / المنازل المهدمة كليا

 

ت

اسم مالك المنزل او العقار

تاريخ تدمير المنزل

الملاحظات

1

حسن حامد احمد

4/9/ 2004

بسبب القصف المباشرة

2

جليل احمد خضر 

4/9/ 2004

تدمير غرفة العائلة في داخل المدرسة

3

عبد الرحيم يونس حسين علي

4/9/ 2004

القصف المباشرة

4

محمد حاجي إبراهيم

4/9/ 2004

القصف المباشرة

5

إسماعيل عمر محمد 

4/9/ 2004

قصف المنزل جويا وبالكامل

6

اليأس محمد جميل 

3/9/2004

قصف المنزل جويا وتدميره بالكامل

7

أيوب داود سليمان حيو

3/9/2004

قصف المنزل جويا وتدميره بالكامل

8

محسن سعيد سليمان اليأس

2/9/2004

تهدم الدار بالكامل

9

خديجة حسين محمد

4/9/ 2004

تهدم المنزل بالكامل بسبب القصف

10

محمد عبد الكريم إبراهيم

4/9/ 2004

تهدم الشقة بالكامل بسبب القصف

11

هاشم بكر إبراهيم

4/9/ 2004

تهدم المنزل الكامل بسبب القصف

12

محمد علي محمد

3/9/2004

سقوط صاروخ على المنزل

13

عباس ذنون خليل

2/9/2004

سقوط المنزل بالكامل

14

خليل علي اكبر حسن

4/9/ 2004

سقوط المنزل بالكامل جراء القصف

15

توفيق علي احمد

8/9/2004

سقوط المنزل بالكامل جراء القصف

16

زبير خليل إبراهيم

4/9/ 2004

سقوط المنزل بالكامل جراء القصف

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ثانيا/ المنازل المتضررة والمتصدعة

 

ت

اسم مالك المنزل

التاريخ

نوع الضرر

1

حسين محمد سعيد

4/9/ 2004

كسر جميع النوافذ واحتراق المنزل

2

جليل ياسين

4/9/ 2004

أضرار بالغة في جميع أرجاء الدار

3

محمد سعيد مصطفى

4/9/ 2004

كسر النوافذ وأضرار مختلفة في الدار

4

محمود محمد جميل حسن

4/9/ 2004

تدمير خزانات المياه وزجاج النوافذ

5

محمد سعيد محمد إبراهيم

4/9/ 2004

تهدم جدران المنزل

6

لقمان ادهم خليل احمد

5/9/ 2004

أضرار بالغة لحقت بالمنزل

7

محمد سعيد محمد عباس

5/9/ 2004

تحطم خزانات المياه وأضرار بالغة لحقت بالمنزل

8

جميل محمد علي عباس

5/9/ 2004

تحطم سياج المنزل وتهشم زجاج النوافذ

9

نور الدين عبد الجبار محمود

4/9/ 2004

تلف خزانات المياه وتحطم زجاج النوافذ

10

إبراهيم خضر

4/9/ 2004

تحطم سياج الدار

11

عبد العال حسين على

4/9/ 2004

سقوط سياج الدار

12

جاسم محمد يونس

2/9/ 2004

أضرار ماديه بالدار

13

عبد الجليل رشيد يونس

4/9/ 2004

أضرار ماديه مختلفة

14

فرحان عبد الكريم ذنون

3/9/ 2004

أضرار ماديه

15

محمد سعيد علي ذنون

3/9/ 2004

تهدم بعض جدران المنزل

16

نزار هاشم إسماعيل

2/9/ 2004

فقدان محتويات الدار

17

فضة محمد أمين

2/9/ 2004

أضرار بالغة بمحتويات المنزل

18

غالب هاشم إسماعيل

2/9/ 2004

أضرار بالغة بمحتويات الدار

19

هاشم إسماعيل حسين

2/9/ 2004

أضرار بالغة بمحتويات الدار

20

حسين فلق حسين

14/9/ 2004

تهدم سياج الدار

21

زينل احمد حسين

4/9/ 2004

أضرار بالغة بالمنزل

22

حسن إسماعيل احمد 

4/9/ 2004

تصدع البناء لسقوط قذيفتين

23

محمد طاهر صادق

4/9/ 2004

تحطم موجودات المنزل

24

اليأس صادق عبد الله

4/9/ 2004

تحطم زجاج النوافذ

25

محمد صادق عبد الله

4/9/ 2004

تحطم موجودات المنزل

26

محمد نور محمد علي

4/9/ 2004

تحطم موجودات المنزل

27

عبد الجبار خضر حسن يوسف

4/9/ 2004

أضرار ماديه بالمنزل تقدر بنصف مليون دينار

28

رفع عبد الكريم محمد

4/9/ 2004

خسائر ماديه تقدر بنصف مليون دينار

29

كمال عبد الكريم محمد علي

4/9/ 2004

تحطم موجودات المنزل

30

لقمان عبد الكريم علي

4/9/ 2004

أضرار ماديه تقدر بنصف مليون دينار

31

سامية محمود علي

4/9/ 2004

تحطم موجودات المنزل

32

رحمة مال الله  حيدر

9/9/ 2004

تدمير أثاث المنزل ونفوق البقر والغنم والدجاج

33

مال الله حيدر بكر

9/9/ 2004

تدمير أثاث المنزل موجودات محل للمواد الغذائية

34

موفق محمد جاسم

9/9/ 2004

أضرار جسمية لحقت بالمنزل وبأثاثه 

35

سالم مال الله حيدر

9/9/ 2004

أضرار جسمية لحقت بالمنزل وبأثاثه

37

سامي مال الله حيدر

9/9/ 2004

تحطم أثاث المنزل وأثاث المحل واحتراق النقود

38

بشير يعقوب إبراهيم

4/9/ 2004

تهدم جزء من الدار و تلف جميع الموجودات بداخله

39

خطاب عمر يوسف

9/9/ 2004

تهدم جزء من الدار وتلف جميع الموجودات بداخلة

40

فاروق عمر يوسف علي

4/9/ 2004

تهدم جزء من الدار و تلف جميع الموجودات بداخله

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ت

اسم مالك المنزل

التاريخ

نوع الضرر

41

عاصم جميل ياسين

4/9/ 2004

تهدم جدار المنزل وحدوث أضرار جسمية فيه

42

عمر يوسف علي

4/9/ 2004

تهدم بعض أجزاء المنزل وتحطم خزانات المياه

43

رائد محمد أمين حسين

3/9/ 2004

تحطم خازنات المياه الأبواب الداخلية والخارجية

44

محمد جميل حسن

6/9/ 2004

حرق العديد من أثاث المنزل

45

سالم يونس علي

5/9/ 2004

تهدم سياج المنزل وتحطم خزانات المياه

46

محمد يونس عبد الله عباس

4/9/ 2004

تهدم جزء من السياج الخارجية

47

يونس حسين علي قواري

4/9/ 2004

أضرار مادية تقدر بثلاثة أرباع المليون

48

حيدر خضر حيدر علي

4/9/ 2004

خسائر كبيرة في أجهزة المنزل والأثاث والأغنام

49

محمد صالح يونس حسين علي

4/9/ 2004

خسائر كبيرة في أجهزة  المنزل والأثاث والأغنام

50

حسين علي سليمان داود

4/9/ 2004

تضرر المنزل بشكل كبير

51

عبد الحكيم إسماعيل محمد

5/9/ 2004

تفجير أبواب المنزل بالديناميت

52

فاضل عباس مصطفى

5/9/ 2004

خسائر كبيرة في أجهزة المنزل

53

عادل عباس مصطفى علي

4/9/ 2004

إصابة المنزل بالقذائف

54

عبد السلام عباس محمد

4/9/ 2004

إصابة المنزل بأضرار جراء القصف

55

إسماعيل عبد القادر إبراهيم 

4/9/ 2004

تصدع جدران المنزل وأحداث فطور كبير

56

محمد طه عباس الأمين

4/9/ 2004

تلف مواد المنزل واحتراقها مع المواد المحل التجاري

57

عبد المحسن طه عباس الأمين

5/9/ 2004

تعرض المنزل بأضرار كبيرة

58

عبد الرازق محمد رشيد

4/9/ 2004

تدمير خزانات الماء وأسلاك الكهرباء والأبواب

59

عبد الواحد حسن

7/9/ 2004

إصابة السياج الخارجي بأضرار

60

صالح محمود احمد

4/9/ 2004

تهدم احد غرف المنزل وتلف خزانات الماء

61

احمد خضر حسين

4/9/ 2004

تهدم أجزاء  من المنزل  وأضرار بخزانات الماء

62

محمد عيد إسماعيل

7/9/ 2004

تشقق في السقوف وتلف الأسلاك الكهربائية 

63

عبد الأمير عباس يونس

4/9/ 2004

تهدم فناء الدار مع تحطم الأجهزة المنزلية

64

رياض حسن علي

6/9/ 2004

الخسائر تقدر بنصف أرباع مليون

65

محمد عبد الكريم سليمان

5/9/ 2004

أضرار مادية تقدر بنصف مليون دينار

66

عباس حسن علي

4/9/ 2004

فقدان مبلغ مليون ومائتي ألف أثناء النزوح

67

شمسه حمو حمزة

4/9/ 2004

سقوط سياج النزل وأضرار في داخل البيت

68

حازم عباس يونس

4/9/ 2004

تهدم غرفتين

69

خليل سليم خليل

6/9/ 2004

تدمير سطح المنزل

70

جاسم زينل داود

9/9/ 2004

تدمير سياج الدار وخلع الأبواب وتهشم النوافذ

   

ت

اسم مالك المنزل

التاريخ

نوع الضرر

71

عبد الأمير حسين

4/9/ 2004

خلع الأبواب وتهشم زجاج النوافذ

72

يوسف حسين يونس

4/9/ 2004

كسر زجاج النوافذ وخلع الأبواب

73

صلاح  ياسين شعبان

5/9/ 2004

تهدم السياج الخارجي

74

محمد نجم محمد يونس

9/9/ 2004

تصدع جدران وكسر الأبواب وزجاج النوافذ

75

محمد يونس مجدل عزيز

7/9/ 2004

تضرر الأجهزة المنزلية داخل المنزل

76

حسين عمر وهب

3/9/ 2004

فطرفي سقف المنزل

77

صالح عبد الله حسن

4/9/ 2004

تحطم خزانات الماء وتهشم زجاج النوافذ

78

حسن علي يونس محمد

4/9/ 2004

تهدم جزء من المنزل وتضرر الموجودات فيه

79

أمينه يونس عباس

4/9/ 2004

خلع الأبواب وتهشم زجاج النوافذ

80

عبد القادر فارس خضر إبراهيم

4/9/ 2004

تصدع جدران المنزل

81

نجيبة يونس محمد

4/9/ 2004

تصدع جدران المنزل وتحطم الأثاث بداخلة

82

دخيل إبراهيم خليل

4/9/ 2004

هدم قسم من الدار وتحطم الأثاث المنزلية

83

إبراهيم يونس قاسم بشير

4/9/ 2004

سقوط جزء من المنزل

84

عبد الرحمن حسين

4/9/ 2004

تصدع الجدران وتهشم زجاج النوافذ

85

غازي عبد القادر

4/9/ 2004

أضرار كبيرة لحقت بالبناء والأثاث

86

حسين علي محمد

9/9/ 2004

أضرار بالغة لحقت بالمنزل

87

عزيز صالح يونس

1/9/ 2004

تدمير الأبواب والنوافذ وجميع الموجودات

88

خليل صالح يوسف

4/9/ 2004

تصدع الجدران

89

محمد سعيد عبد الله

6/9/ 2004

تهدم السياج الخارجي وخزانات المياه

90

عبد الرحمن إبراهيم عبد الرحمن

4/9/ 2004

تهدم غرفة بالكامل وتحطم الأثاث والأجهزة

91

نورة عباس كرموش

4/9/ 2004

تصدع الجدران وتدمير اثاث المنزل

92

صالح محمد يونس احمد

4/9/ 2004

تدمير كل اثاث المنزل مع اضرار بالغة بالبناء

93

جمعة مرعي حسن إبراهيم

1/9/ 2004

تدمير كل اثاث المنزل مع اضرار بالغة بالبناء

94

  إحسان محمد علي عاشور

3/9/ 2004

تدمير الطابق الثاني وجميع الاثاث في المنزل

95

   غنيمة علي محمد علي

9/9/ 2004

سقوط السياج الخارجي للمنزل

96

عبد الرحمن حسن علي

4/9/ 2004

تصدع الجدران وتدمير اثاث المنزل

97

   حسن يونس إبراهيم

2/9/ 2004

سقوط اجزاء من المنزل

98

محسن حسن  علي

4/9/ 2004

تهدم بعض اجزاء المنزل

99

جعفر دنون حسن

2/9/ 2004

تهدم سياج الطابق الثاني

100

محمد جواد حسن

2/9/ 2004

سقوط جزء من الطابق الثاني

  

 

ت

اسم مالك المنزل

التاريخ

نوع الضرر

101

سمير خضر حسين

4/9/ 2004

  أضرار جسمية لحقت بالمنزل

102

عبد الله علي عثمان غفور

4/9/ 2004

   تهدم جدار البيت وتضرر باقي أجزاء المنزل

103

صباح سعيد حسن

7/9/ 2004

   تلف موجودات المنزل وتضرر البناء

104

فيصل محسن اليأس

4/9/ 2004

   أضرار بالغة لحقت بالمنزل بسبب القصف

105

داؤد سليمان اليأس احمد

7/9/ 2004

  أضرار بالغة لحقت بالمنزل والأثاث  بسبب القصف

106

عزيز موسى بكتاش

9/9/ 2004

  ا ضرار بالغة أصابت البناء والأثاث في المنزل

107

حسين علي اكبر يوسف

6/9/ 2004

   تضرر البناء واثاث المنزل بشكل كبير

108

غانم محمد طاهر

9/9/ 2004

تضرر واجهة  المنزل والابواب

109

زهير محمد يونس

7/9/ 2004

سقوط  السياج الامامي للمنزل

110

شمسه  محمد صالح

7/9/ 2004

تشققات في سقف المنزل واضرار في الجدران

111

محمد جميل احمد حمو

7/9/ 2004

إنهيار السيلج الخارجي وتصدع جدران المنزل

112

محمد عبد الرحيم حسين علي

4/9/ 2004

تضرر البناء واثاث المنزل كبير

113

خليل إبراهيم سليمان

6/9/ 2004

حدوث تشققات في سقف  المنزل

114

مسلم عباس يوسف

4/9/ 2004

اضرار بالغة لحقت بالمنزل والمحل التجاري

115

محمد علي يوسف جلو

4/9/ 2004

تضرر المنزل و موجداته يشكل كبر

116

حسن حسين علي

9/9/ 2004

تضرر المنزل و موجداته يشكل كبر

117

يوسف مصطفى حسين

4/9/ 2004

تهدم غرفتين من المنزل

118

حازم محمد يونس حمو

1/9/ 2004

تضرر البناء واشاش المنزل بشكل كبير

119

محمد مصطفى حسن

4/9/2004

تشققات في جدران المنزل

120

  محمد  سعيد يونس

1/9/ 2004

  تضرر البناء واثاث المنزل بشكل كبير

121

  خضر جاسم محمد علي

4/9/ 2004

  تصدع  جدران المنزل

122

حسن مصطفى حسن

4/9/ 2004

تشقق جدران المنزل

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ثالثا/ السيارات المدمرة او المتضررة

ت

اسم مالك السارة

التاريخ

نوع الضرر

1

غانم علي عباس

4/9/2004

فقدان سيارة نوع اوبل

2

 سالم جميل إبراهيم

4/9/2004

  احتراق السيارة جراء القصف

3

محمد سعيد علي دنون

3/9/2004

أضرار مادية جسمية لحقت  بالسيارة

4

محمد نجيب علي خان محمد

8/9/2004

عطل السيارة نوع فورد

5

نبيل عباس مصطفى

8/9/2004

إصابة السيارة عند النزوح

6

هيلاج عباس حسن

6/9/2004

إصابة السيارة بأضرار

7

 حسن إسماعيل احمد

4/9/2004

إصابة السيارة بأضرار

8

حسن محمد صالح حسن

4/9/2004

اصطدام مدرعة أمريكة بالسيارة أثناء النزوح

9

غانم سعيد صالح

4/9/2004

تضرر السيارة وتعطلها جراء القصف

10

عامر ياسين  مصطفى

7/9/2004

إصابة السيارة بالعديد من الإطلالات النارية

11

عبد الكريم فاضل يونس

6/9/2004

تحطم الإطارات وتهشم زجاج النوافذ

12

باسل عبد الخالق حسن

8/9/2004

تضرر السيارة نتيجة القصف

13

محمد  صالح حسن

4/9/2004

وتهشم زجاج السيارة وتحطم الأضواء  الأمامية

14

فلاح حسن يونس خضر

4/9/2004

تدمير السيارة اوبل بالكامل

15

نوفل محمد إسماعيل

3/9/2004

احتراق سيارة نوع أودي

16

رضا علي يونس محمد

4/9/2004

تحطم السيارة  بالكامل

17

عبد القادر فارس

  4/9/2004

تضرر السيارة بشكل كامل

18

هاشم  حلف علي

 4/9/2004

تضرر السيارة بسبب الشظايا

19

حسن إبراهيم عبد القادر

4/9/2004

تضرر السيارة فكترا بأكملها

20

إسماعيل جاسم

6/9/2004

تضرر السيارة بشكل الكبير

21

مظفر عبد الرحيم

9/9/2004

تضرر السيارة اوبل فكترا

22

حسن يونس خضر خلف

4/9/2004

تضرر السيارة لوري وسيارة جي أم سي

23

محسن سعيد سليمان

4/9/2004

احتراق سيارة اوبل فكترا بالكامل

24

حسين علي محمد حيدر

9/9/2004

تضرر السيارة لإصابتها بطلقات نارية

25

عبد الغني احمد يوسف إسماعيل

9/9/2004

فقدانها بأضرار بالغة

26

خليل إبراهيم يونس

4/9/2004

فقدانها بسبب القصف

27

جمعة مرعي حسن إبراهيم

1/9/2004

تضرر السيارة نوع برازيلي

28

حسن علي محمد حيدر

9/9/2004

تضرر السيارة بالإطلالات النارية و الشظايا

29

عبد الرحمن حسن علي

4/9/2004

إصابتها بأضرار بالغة

30

محسن حسين علي

4/9/2004

إصابتها بأضرار بالغة

31

علي فائق علي

8/9/2004

تضرر السيارة نوع برازيلي

32

حازم إبراهيم صوفي

7/9/2004

تضرر السيارة جراء رميها واستهدفها

33

نايف عوني يونس

3/9/2004

  فقدان السيارة اوبل بسبب القصف

34

خالد عبد الله خضر

4/9/2004

تدمير السيارة قلاب بالكامل

35

منيف حسن حمو صالح

7/9/2004

 تدمير السيارة نوع فكترا

36

احمد عبد الله احمد

11/9/2004

  تضرر السيارة نوع دايو

37

عباس علي محمد

1/9/2004

  إصابتها بأضرار بالغة

38

دحام يوسف عبد القادر

4/9/2004

تحطم السيارة بالكامل

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

إحصائية بأهم القرى التي نزحت إليها العوائل من تلعفر

ت

اسم القرية

ت

اسم القرية

1

أبو  ماريا

23

المزارع الثانية

2

شندوخة

24

المزارع الثالثة

3

النور

25

العباسية

4

الفاضلية

26

الحمرة

5

المزارع الأولى

27

عبرة الكبير

6

قرية الوائليه

28

كآخرته

7

عين طلاوي

29

مال ويران

8

البرغلية

30

العواد

9

عين ألواح

31

شيخ إبراهيم

10

شريخان

32

المزارع الرابعة

11

نخوة العربية

33

عبرة النجار

12

كوفي

34

عين حصان

13

بازوآية

35

توم ومجارين

14

قبك

36

السادة

15

كسر محراب

37

أم  الشبابيط

16

قزل قبو

38

عبرة الصغير

17

شويرة أبو زيد

39

قرية الإمام زين العابدين

18

شويرة المجيد

40

القبة

19

مغير

41

سينو

20

تيس خراب

42

سادة وبعويزة

21

شرائع الشمالية

43

ترمي

22

شرائع جنوبية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


التعليقات
عدد التعليقات 2
عمار البياتي ،،رجل كاذب ومعلوماته مدفوعة الثمن بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ابوعلي الموسوي بتاريخ :26/09/2016
رغم علمي بكل هذه الامور تعجبت بقوله عشيرة السادة سنية هذا الشخص لم يعش في تلعفر واذا كان كذالك لم يسال والده عن سيد عبدالقادر،،،سيدقدو،، كان يلبس العمامةالسوداء قبل 70عام وسيد رسول يلبس،،،غوطرة اخضراللون ومع ذالك اتصلت بوالدي الذي هو بعمر 80 عام اطال الله بعمره وسالته قال لم اسمع من اجدادي باننا سنة،،، وعليه لابد الوصول لهذا السافل المزور ،،،حتئ يعلمنا كيف يصبح السيد سنيا.
قواعد واملاء بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : محمد جهاد عبدالغفور بتاريخ :22/01/2014
هناك العديد من الاخطاء النحوية والاملائية بحاجة الى مراجعة. وابسط مثال فان الجمع الؤنث السالم عادة مؤنث فكيف تكتبون لا يوجد تعليقات المفروض القول لا توجد تعليقات. انا على استعداد للتعاون معكم.

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: